أحدث الأخبار
  • 11:00 . بعد الخسارة أمام اليابان.. "الأبيض الأولمبي" يفقد آماله بالوصول إلى أولمبياد باريس... المزيد
  • 09:20 . وزير الخارجية الإيراني: الهجوم الإسرائيلي على أصفهان لم يخلف أي خسائر... المزيد
  • 08:47 . حاكم الشارقة يوجه بحصر وتقييم الأضرار الناجمة عن "التأثيرات الجوية"... المزيد
  • 08:35 . عقوبات أوروبية وأميركية على مستوطنين إسرائيليين متطرفين... المزيد
  • 07:14 . قيادي بحماس: "العدوان الإسرائيلي" على إيران تصعيد ضد المنطقة... المزيد
  • 07:13 . الهجوم على إيران.. الإمارات تدعو لضبط النفس وتجنب التصعيد... المزيد
  • 11:48 . حملة دولية: قانون الجرائم الإلكترونية ومكافحة الإرهاب يقيد حرية التعبير... المزيد
  • 11:46 . "وول ستريت جورنال": إدارة بايدن تسعى لتطبيع "سعودي إسرائيلي" مقابل دولة فلسطينية... المزيد
  • 11:45 . "فلاي دبي" تلغي رحلاتها إلى إيران اليوم... المزيد
  • 11:44 . بعد انفجارات أصفهان.. عبدالله بن زايد يبحث مع نظيره الإيراني التطورات الخطيرة في المنطقة... المزيد
  • 11:05 . رغم تأييد 12 دولة.. "فيتو أمريكي جديد" ضد العضوية الكاملة لفلسطين في الأمم المتحدة... المزيد
  • 11:04 . "ستاندرد أند بورز"‭ ‬تخفض التصنيف الائتماني طويل الأجل لـ"إسرائيل"... المزيد
  • 11:04 . أصوات انفجارات في إيران وتقارير عن هجوم إسرائيلي... المزيد
  • 11:03 . تأهل أتلانتا وروما وليفركوزن ومرسيليا لنصف نهائي الدوري الأوروبي... المزيد
  • 09:13 . الأبيض الأولمبي يُواجه نظيره الياباني غداً في كأس آسيا... المزيد
  • 09:12 . شرطة أبوظبي تحذر من مكالمات وروابط إلكترونية احتيالية... المزيد

مفتي عُمان: مقاطعة الشركات الداعمة للاحتلال "فرصة ثمينة" للانعتاق من هيمنة الغرب

أحمد بن حمد الخليلي - أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 09-02-2024

جدد المفتي العام لسلطنة عُمان الشيخ أحمد بن حمد الخليلي، اليوم الجمعة، دعوته لمقاطعة الشركات التي تدعم الاحتلال الإسرائيلي الذي يواصل عدوانه على قطاع غزة، منذ السابع من أكتوبر الماضي.

وقال الخليلي عبر حسابه في منصة "إكس"، إن "مقاطعة الشركات الداعمة للكيان الصهيوني فرصة ثمينة للانعتاق من هيمنة الاقتصاد الغربي الموغل في الرأسمالية، والدفع بالأمة لأن تكون منتجة لا مستهلكة، وقائدة لا مقودة، ومصدِّرة لا مستوردة".

وأضاف الخليلي أن المشاركة الفعالة من الشعوب العربية والإسلامية في حملة المقاطعة التي جرت سابقاً أثرت بشكل بالغ في زعزعة اقتصاد الشركات التي تدعم الاحتلال وتكبدت خسائر باهظة، "ما دفع بعضها إلى إعادة النظر في سياساتها وممارساتها، بل بلغ ببعضها إعلان براءتها من دعم الكيان الغاصب ونفي صلتها به".

وتابع الخليلي: "هذا يؤكد مسؤولية الدول العربية والإسلامية -أنظمة وشعوباً- في تعزيز المقاومة الباسلة في غزة العزة، ودعم صمود أبنائها في مواجهة قوى الاستكبار العالمي".

وعقب بدء العدوان على غزة، انطلقت حملات مقاطعة واسعة في كافة أنحاء دول العالم، لمنتجات الشركات التي أظهرت دعماً وتأييداً للاحتلال الإسرائيلي، ما كبد تلك الشركات، وعلى رأسها سلسلة مقاهي "ستاربكس" الأمريكية، وسلسلة مطاعم "ماكدونالدز"، والعلامة التجارية الإسبانية "زارا"، خسائر بمليارات الدولارات.

ومنذ 7 أكتوبر الماضي، يشن جيش الاحتلال الإسرائيلي حربا مدمرة على قطاع غزة بدعم أمريكي مطلق، خلّفت عشرات الآلاف من الضحايا المدنيين معظمهم أطفال ونساء، فضلا عن كارثة إنسانية غير مسبوقة ودمار هائل بالبنية التحتية.