الامارات
الامارات
أحدث الأخبار
  • 06:23 . البرلمان اللبناني يقر حالة الطوارئ التي أعلنتها الحكومة عقب انفجار بيروت... المزيد
  • 05:15 . تثبيت حكم المؤبد على الشاب عبدالله الشامسي.. اختلال العدالة في أبوظبي يدوس البراءة مرتين!... المزيد
  • 03:29 . وفاة القيادي الإخواني البارز عصام العريان بسجن العقرب... المزيد
  • 11:40 . معتقل الرأي حسن الجابري ممنوع من التواصل مع أسرته منذ ما يزيد عن سبعة أشهر... المزيد
  • 10:50 . كارثة بيروت.. متطوعون يزيلون الركام ويواسون المنكوبين... المزيد
  • 10:42 . الوحدة يتعاقد رسميًا مع مانع محمد... المزيد
  • 10:33 . جو بايدن وكامالا هاريس ينتقدان سياسات ترامب ويعدان بـ"إعادة بناء" البلاد... المزيد
  • 09:12 . رسالة أبوظبي والقاهرة بعد انفجار بيروت: "وجود تركيا في لبنان يهدد المصالح العربية"... المزيد
  • 09:01 . روحاني: أي إجراء أميركي لتمديد حظر السلاح على إيران هو خرق للاتفاق النووي... المزيد
  • 08:54 . إسرائيل تعلن دعمها وتضامنها الكامل مع أثينا ضد أنقرة... المزيد
  • 08:46 . ماكرون يعلن تعزيز الوجود العسكري الفرنسي شرق المتوسط... المزيد
  • 08:41 . "بلومبيرغ" تكشف عن تطورات جديدة بقضية الحظر الجوي على قطر... المزيد
  • 08:40 . للأسبوع الثالث.. تراجع يفوق التوقعات لمخزونات الخام الأمريكية... المزيد
  • 08:19 . موقع بريطاني: أبوظبي رأس الحربة ضد الشعوب العربية المطالبة بالحرية والعدالة... المزيد
  • 08:08 . أوبك تعمق توقعها لانكماش الطلب العالمي بـ9.1 مليون برميل يوميا... المزيد
  • 08:08 . تعليق الرحلات الجوية من أبوظبي إلى شنغهاي بسبب كورونا... المزيد

الجزائر.. خمسة مرشحين يخوضون انتخابات الرئاسة الشهر المقبل

أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 03-11-2019

قال رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات في الجزائر إن خمسة مرشحين، من بينهم رئيسا وزراء سابقان، سيخوضون انتخابات الرئاسة الشهر المقبل وسط احتجاجات حاشدة ترفض الاقتراع.

وكررت السلطات القول إن الانتخابات المقرر لها 12 ديسمبر هي الوسيلة الوحيدة للخروج من أزمة تشهدها البلاد منذ استقالة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في أبريل نيسان تحت ضغط المحتجين.

والمرشحون الخمسة هم رئيسا الوزراء السابقان عبد المجيد تبون وعلي بن فليس ووزير الثقافة السابق عز الدين ميهوبي ووزير السياحة السابق عبد القادر بن قرينة وعبد العزيز بلعيد رئيس حزب جبهة المستقبل.

وقدم 23 شخصا أوراق ترشحهم إلى سلطة الانتخابات لكن معظمهم لم يوفوا بمتطلبات الترشح ومن بينها جمع توقيعات من 25 ولاية من ولايات الجزائر وعددها 48. ويحق لمن رفضت سلطة الانتخابات قبول أوراقهم التظلم من قرارها.

ويشارك عشرات الآلاف من الجزائريين أسبوعيا في مظاهرات يرفضون فيها الانتخابات قائلين إنها لن تكون نزيهة بسبب استمرار بعض حلفاء بوتفليقة في السلطة.

وفي أبريل أنهى بوتفليقة حكمه الذي استمر 20 عاما بعد اندلاع احتجاجات يوم 22 فبراير شباط طالبت بإزاحة النخبة الحاكمة ومحاكمة المتورطين في الفساد.

والجيش هو اللاعب الرئيسي الآن في الحياة السياسية الجزائرية وتعهد رئيس أركانه الفريق أحمد قايد صالح بالشفافية والنزاهة في العملية الانتخابية.

واستجابت السلطات لبعض مطالب المتظاهرين عندما ألقت القبض على عدد من المسؤولين السابقين من بينهم رئيسا وزراء سابقان وعدد من كبار رجال الأعمال بتهم الفساد.

ويطالب المحتجون الآن برحيل باقي رموز الحرس القديم ومن بينهم الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح ورئيس الوزراء نور الدين بدوي.

وكانت السلطات قد ألغت انتخابات رئاسة تقرر إجراؤها في الرابع من يوليو قائلة إن أحدا لم يتقدم للترشح.