الامارات
الامارات
أحدث الأخبار
  • 07:19 . تونس.. سعيد يقبل استقالة الفخفاخ ويبدأ مشاورات تشكيل الحكومة... المزيد
  • 06:53 . أمير قطر وقائد "المركزية الأمريكية" يبحثان التعاون العسكري... المزيد
  • 06:53 . تراجع 4 بورصات خليجية مقابل ارتفاع ثلاث وسط تخوفات ضعف الطلب على النفط... المزيد
  • 06:53 . ليبيا تطالب بعقد جلسة للجنة العقوبات بمجلس الأمن... المزيد
  • 03:49 . أبو مرزوق: مواقف الدول العربية السلبية من حماس راجع لضغوط أمريكية إسرائيلية... المزيد
  • 02:02 . إطلاق "مسبار الأمل" في الفترة ما بين 20 و22 يوليو الجاري... المزيد
  • 12:30 . "فوكس نيوز": أبوظبي والرياض غارقتان في الأزمة مع قطر رغم انتكاسات الحصار... المزيد
  • 09:09 . قائمة المنتخب شبه ثابتة أكثر من 8 سنوات.. أسماء تتكرّر رغم الإصابة... المزيد
  • 09:04 . ليفربول يدون هزيمته الثالثة في الدوري الإنجليزي أمام آرسنال... المزيد
  • 08:57 . سياسي يمني: "أهلا بأردوغان في اليمن إن كان سيخلصنا من سياسات أبوظبي"... المزيد
  • 08:26 . مركز "نيويورك لشؤون السياسات الخارجية" يدين دعم الإمارات لحفتر... المزيد
  • 08:13 . الكرملين: بوتين ومحمد بن زايد بحَثَا الأزمة الليبية... المزيد
  • 08:08 . السعودية والكويت تدرجان كيانات لقائمة سوداء بشأن تمويل تنظيم الدولة... المزيد
  • 08:08 . المجلس العالمي للسياحة يمنح دبي "ختم السفر الآمن"... المزيد
  • 08:08 . ارتفاع القيمة السوقية لشركة "طاقة" بقيمة 30 مليار درهم بعد الاندماج... المزيد
  • 07:35 . "نيويورك تايمز": المصري محمد علي يواجه خطر الترحيل من إسبانيا... المزيد

عبدالله لـ" فايننشال تايمز": نحن الآن في الدقائق الخمس الأخيرة من حرب اليمن

أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 13-10-2019

قالت صحيفة "فايننشال تايمز" البريطانية، إن المحادثات التي تجريها السعودية مع الحوثيين لأول مرة منذ أكثر من عامين، تشير إلى أن الرياض تريد أن إنهاء القتال والخروج من المستنقع اليمني.

ونقلت الصحيفة عن المحلل السياسي والأكاديمي عبد الخالق عبدالله القول: "نحن الآن في الدقائق الخمس الأخيرة من حرب اليمن، هناك الكثير من التقدم في المحادثات".

وقال مطلعون على المحادثات: إن المفاوضات تجري عن طريق "قناة خلفية" وبدأت بعدما أعلن الحوثيون المتحالفون مع إيران في سبتمبر الماضي وقفهم لهجمات على المملكة.

وقبل أسبوع، أعلن الحوثيون مسئوليتهم عن الهجمات التي استهدفت أكبر منشأة لمعالجة النفط في المملكة وحقل خريص النفطي، مما أدى مؤقتًا إلى ضياع أكثر من نصف إنتاج النفط، مما يؤكد على ضعف البنية التحتية للطاقة لديها.

وألقت الولايات المتحدة والسعودية باللوم على إيران في الهجوم، ونفت طهران أي تورط لها، وأيدت تصريحات الحوثيين بأنها كانت دفاعًا عن النفس لتورط السعودية في حرب اليمن.

وقال دبلوماسي غربي إن الهجمات الصاروخية وطائرات بدون طيار على منشآت النفط السعودية هي مفتاح التحول في موقف الرياض، مشيرا إلى انه "لو لم تكن حرب اليمن موجودة، لما تمكنت إيران من صرف الانتباه عن مسؤوليتها عن الهجمات".

عامل آخر وراء تحول الرياض هو ضعف تحالفها بعدما أعلنت الإمارات، الحليف الرئيسي للمملكة في يوليو الماضي خفض وجودها في اليمن، وفق الصحيفة.

وحسب الصحيفة، فإن الإمارات نشرت الآلاف من الجنود في اليمن، ودربت القوات المحلية، مما جعلها الفاعل الأكثر أهمية في التحالف على الأرض، في المقابل، تركزت القوات البرية السعودية في المنطقة الحدودية للمملكة، بينما استخدمت الرياض قواتها الجوية لقصف المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون.

وأوضحت الحصيفة، أن هذا الصراع ، الذي تحول إلى حرب بالوكالة بين السعودية وإيران، وصل إلى طريق مسدود منذ سنوات، وقال خبراء إنه لا يوجد حل عسكري.

 وبعدما أعلن الحوثيون وقفهم الهجمات الصاروخية على المملكة، وافقت الرياض على وقف غاراتها على أربع مدن يسيطر عليها الحوثيون، بما في ذلك العاصمة صنعاء، وفي الوقت نفسه، أطلق الحوثيون حوالي 300 سجين، بينهم ثلاثة سعوديين.

ونقلت الصحيفة عن خبراء قولهم إن حجم الهجوم على المنشآت النفطية السعودية ربما تسبب في إعادة التفكير بين الحوثيين حول علاقاتهم بإيران وتداعياتها المحتملة.