أحدث الأخبار
  • 12:47 . رسمياً.. الجمهوريون يختارون ترامب مرشحا لانتخابات الرئاسة... المزيد
  • 11:20 . أعضاء كبار بمجلس الشيوخ: التطبيع "الإسرائيلي السعودي" أصبح بعيد المنال حالياً... المزيد
  • 10:15 . لأول مرة منذ بداية الحرب.. جيش الاحتلال يقر بنقص شديد في دباباته... المزيد
  • 08:12 . رصيد "مركزي الإمارات" من الذهب يتجاوز 20 مليار درهم نهاية أبريل... المزيد
  • 07:09 . قرار بتشكيل "مجلس الأنظمة الذكية ذاتية الحركة" في أبوظبي... المزيد
  • 12:38 . نجل نتنياهو يهاجم قطر ويتهمها بدعم الإرهاب... المزيد
  • 12:19 . الجمهوريون يستغلون محاولة اغتيال ترامب ضد الديمقراطيين... المزيد
  • 11:57 . ترقية 6025 من العسكريين في دبي... المزيد
  • 11:40 . الأرجنتين تقتنص كأس كوبا أميركا 2024 من كولومبيا... المزيد
  • 11:25 . النفط يرتفع وسط غموض سياسي في الولايات المتحدة والشرق الأوسط... المزيد
  • 02:10 . إسبانيا تُسقط إنجلترا وتتوج بكأس أمم أوروبا للمرة الرابعة في تاريخها... المزيد
  • 10:52 . مباحثات إماراتية يابانية لتعزيز الشراكة في قطاعات الاقتصاد الجديد... المزيد
  • 10:30 . اتفاقية بين "أم القيوين العقارية" و"شوبا" لإطلاق مشروع فاخر بجزيرة السينية... المزيد
  • 09:15 . الإسباني ألكاراز يحقق بطولة ويمبلدون للتنس... المزيد
  • 09:13 . وزير الخارجية السعودي والرئيس التركي يبحثان المستجدات الإقليمية والدولية... المزيد
  • 06:14 . رئيس الدولة: نتضامن مع الرئيس الأمريكي السابق ترامب في حادثة بنسلفانيا... المزيد

وقفت ضد التطبيع.. تذكير حقوقي بنضال الناشطة الراحلة "آلاء الصديق" في ذكرى وفاتها

رصد خاص – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 19-06-2024

تحل اليوم الأربعاء 19 يونيو، الذكرى السنوية الثالثة لوفاة الناشطة الإماراتية الراحلة آلاء الصديق، التي توفيت في حادث مروري بمنفاها القسري في العاصمة البريطانية لندن عام 2021.

وعلى منصات التواصل، استذكر العديد من الناشطين والمراكز الحقوقية كفاح آلاء الصديق، ونضالها من أجل الإفراج عن والدها محمد الصديق المختطف في سجون أبوظبي منذ 2012، وبقية معتقلي الرأي الإماراتيين.

وقال مركز مناصرة معتقلي الإمارات: "يصادف اليوم الذكرى السنوية الثالثة على رحيل الناشطة الحقوقية الإماراتية آلاء الصديق، التي كافحت من أجل حرية معتقلي الرأي، وخاصة حرية والدها المعتقل في سجون الإمارات محمد الصديق".

وأضاف في تغريدات على منصة "إكس :رحلت آلاء الصديق في مثل هذا اليوم عام 2021، بعد يومين من عيد ميلادها، وقبل أشهر قليلة من الموعد المقرر للإفراج عن والدها محمد الصديق من السجون الإماراتية الذي مازال معتقلا".

وأشار إلى أن وفاتها "ترك وفاتها غصة كبيرة لدى محبيها، ولدى المهتمين بالمجال الحقوقي العربي عموماً والخليجي خصوصاً".

ولفت إلى أن "آلاء الصديق مثلت صورة لمعاناة النشطاء الحقوقيين الإماراتيين، فبعد اعتقال والدها محمد الصديق والتضييق عليها غادرت إلى قطر، حتى طالبت السلطات الإماراتية بإعادتها، ثم تقدمت باللجوء السياسي في بريطانيا، وهناك كان أوج نشاطها الحقوقي دفاعا عن معتقلي الرأي، حتى رحلت بحادث سير في لندن".

وتابع المركز قائلاً: "رغم صغر سنها، أنجزت الراحلة الإماراتية آلاء الصديق عملاً كبيرا في المجال الحقوقي والاجتماعي، حيث عملت مديرة لمؤسسة القسط لحقوق الإنسان في لندن، إضافة إلى نشاطها في المجموعات المعادية للتطبيع في الخليج".

بدورها، علقت منظمة القسط لحقوق الإنسان بالقول: يصادف اليوم الذكرى الثالثة لرحيل الزميلة العزيزة آلاء الصديق الرمز البارز للحراك الحقوقي الإماراتي".

وأضافت: "نفتقدها كل يوم، لكن إرثها العظيم لا يزال حيًا ويستمر في الإلهام".

بدورها، قالت المغردة إيمان إبراهيم: "يوم ميلادها اليوم 18 يونيو يوم وفاتها 19 يونيو 2021 كانت طيوبة وحبوبة.. رحلت آلاء الصديق بعد يوم من عيد ميلادها، وقبل أن ترى والدها المعتقل في السجون الإماراتية، وتركت وفاتها غصة كبيرة لدى كثير ممن عرفوها، ولدى المهتمين بالمجال الحقوقي العربي والخليجي".

بدورها، علقت خلود "في مثل هذا اليوم من عام 2021 رحلت عن دنيانا رمز الحراك الحقوقي الإماراتي آلاء الصديق رحمها الله رحمة واسعة وجعل قبرها نوراً وضياء".

وأضافت "أتذكرها وأذكرها بالخير، ولا أنسى ذلك العيد الذي أرتدى لباس الشجن وتلك الصدمة التي أقامت في نفسي طويلاً.. أثرك باقٍ يا آلاء ولم ينساكِ أحد".

وتابعت: "كم ناصرتِ القضية الفلسطينية، ووقفتِ ضد التطبيع، وكنت دائماً من أنصار الحق يا آلاء الصديق كتب الله أجرك وأنار قبرك أسأله أن تكوني مع الصديقين والشهداء في الفردوس الأعلى في رحمة الرحمن الرحيم".

"آلاء محمد الصديق"

آلاء محمد الصدّيق من مواليد في الشارقة بتاريخ 18 يونيو 1988، وتوفيت في 19 يونيو 2021 في حادث سير في لندن.

والدها الأكاديمي والإصلاحي المعتقل في سجون أبوظبي محمد الصديق، منذ عام 2012، إلى جانب سجناء رأي سياسيين آخرين.

حصلت آلاء على درجة البكالوريوس في الشريعة من جامعة الشارقة عام 2010، وتخرجت بمرتبة الشرف الأولى، وقد شغلت سابقاً منصب رئيس الاتحاد الوطني للطلاب بين عامي 2007-2008.

كما حصلت على دبلوم الدراسات العليا في التربية من جامعة الشارقة قبل وقت قصير من مغادرتها الإمارات بسبب القمع المتزايد الذي تمارسه الدولة ضد النشطاء والإصلاحيين.

بعد اعتقال والدها، انتقلت آلاء إلى قطر. وأثناء وجودها هناك، حصلت على درجة الماجستير في السياسة العامة من جامعة حمد بن خليفة، وتخرجت في عام 2016.

وسحبت أبوظبي جنسيتها وجميع إخوانها، ضمن إجراءات أبوظبي الانتقامية بحق معتقلي الرأي.

انتقلت إلى المملكة المتحدة، وفي لندن، شغلت منصب المدير التنفيذي لمنظمة القسط لحقوق الإنسان، وهي منظمة تدافع عن حقوق الإنسان في السعودية والإمارات، وعلى نطاق أوسع العالم العربي.