أحدث الأخبار
  • 09:36 . باير ليفركوزن أول فريق ألماني يحرز "الدوري الذهبي"... المزيد
  • 09:35 . أمبري: تعرض ناقلة نفط ترفع علم بنما لهجوم قبالة اليمن... المزيد
  • 07:27 . القضاء المصري يرفع اسم أبو تريكة و1500 آخرين من قوائم الإرهاب... المزيد
  • 07:24 . خالد مشعل: لدينا القدرة على مواصلة المعركة وصمود غزة غير العالم... المزيد
  • 07:20 . الأرصاد يتوقع انخفاضاً جديداً بدرجات الحرارة في الإمارات غداً... المزيد
  • 07:02 . "الموارد البشرية" تعلن عن 50 فرصة عمل بالقطاع الخاص للمواطنين... المزيد
  • 06:49 . القسام تعلن الإجهاز على 15 جنديا إسرائيليا شرقي رفح... المزيد
  • 06:16 . صحيفة: أبوظبي تسعى لتلميع صورتها رغم سجلها الحقوقي السيئ... المزيد
  • 11:12 . رئيس الدولة يلتقي ولي العهد السعودي للمرة الأولى منذ مدة... المزيد
  • 11:02 . "أدنوك" تعتزم إنشاء مكتب للتجارة في الولايات المتحدة... المزيد
  • 10:58 . مستشار الأمن القومي الأمريكي يزور السعودية نهاية اليوم... المزيد
  • 10:55 . تعادل مثير يحسم مباراة النصر والهلال في الدوري السعودي... المزيد
  • 10:53 . "أكسيوس": أميركا أجرت محادثات غير مباشرة مع إيران لتجنب التصعيد بالمنطقة... المزيد
  • 10:46 . البحرية البريطانية: تعرض سفينة لأضرار بعد استهدافها في البحر الأحمر... المزيد
  • 10:43 . محكمة تونسية تؤيد حكما بسجن الغنوشي وتحيل 12 إلى دائرة الإرهاب... المزيد
  • 01:06 . "هيئة المعرفة" تبرم حزمة اتفاقيات لتوفير منح دراسية للطلبة المواطنين بدبي... المزيد

الإمارات ترفض ادعاءات السودان "الزائفة" بزعزعة أمنه

تواجه أبوظبي اتهامات بتقديم الدعم لقوات الدعم السريع بقيادة "حميدتي"
متابعات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 22-04-2024

عبرت دولة الإمارات عن رفضها لادعاءات مندوب السودان في الأمم المتحدة حول تورط أبوظبي بـ"أي شكل من أشكال العدوان" و"زعزعة الاستقرار" في السودان، واصفة إياها بـ"الزائفة".

وقال السفير الدائم للإمارات لدى الأمم المتحدة، محمد أبو شهاب، في رسالة وجهها يوم الأحد إلى رئيس مجلس الأمن الدولي، إن الإمارات ترفض "رفضاً قاطعاً الادعاءات التي أدلى بها المندوب الدائم للسودان والتي لا أساس لها من الصحة، وتتعارض مع العلاقات الأخوية الراسخة بين بلدينا".

وتابع أبو شهاب في البيان: "يبدو للأسف أن هذه ليست أكثر من مجرد محاولة لصرف الانتباه عن الصراع وعن الحالة الإنسانية المتدهورة الناجمة عن استمرار القتال".

وأضافت الإمارات في البيان: "إن كافة الادعاءات المتعلقة بتورط الإمارات العربية المتحدة في أي شكل من أشكال العدوان أو زعزعة الاستقرار في السودان، أو تقديمها لأي دعم عسكري أو لوجستي أو مالي أو سياسي لأي فصيل في السودان، هي ادعاءات زائفة ولا أساس لها من الصحة وتفتقر إلى أي أدلة موثوقة لدعمها".

وأكدت الإمارات أنها ومنذ بداية الصراع في السودان، أعربت عن إيمانها بأنه "لا يوجد حل عسكري للصراع" وأعربت عن قلقها إزاء عدم استجابة الأطراف المتصارعة إلى دعوات وقف الأعمال القتالية أو جهود الوصول إلى حل مستدام من خلال الحوار.

كما أعربت أيضاً عن قلقها إزاء نشر "معلومات مضللة وروايات كاذبة، والتي من شأنها تقويض أي جهود تهدف إلى تعزيز الحوار البناء وتمهيد الطريق نحو تحقيق السلام الدائم في نهاية المطاف".

وأكد السفير موقف الإمارات المبني على "احترام والتزام الإمارات العربية المتحدة بإعلاء مبادئ القانون الدولي، بما في ذلك ميثاق الأمم المتحدة"، مشدداً على احترام أبوظبي "سيادة الدول الأخرى" وامتناعها عن التدخل بشؤونها الداخلية والتزامها بالامتثال التام لقرارات مجلس الأمن.

وبشأن إيجاد حل للقضية السودانية، قال البيان: "إن الإمارات العربية المتحدة ستظل ملتزمة بدعم الحل السلمي للصراع في السودان، وسنواصل العمل مع جميع المعنيين، ودعم أية عملية تهدف إلى وضع السودان على المسار السياسي للتوصل إلى تسوية دائمة، وتحقيق توافق وطني لتشكيل حكومة بقيادة مدنية".

ودائماً ما تواجه أبوظبي اتهامات بزعزعة الأمن في السودان من خلال تقديم الدعم العسكري والمالي لقوات الدعم السريع، ضد الجيش السوداني، وهو الاتهام الذي نفته الإمارات أكثر من مره نفياً قاطعاً، وقالت إنها تعمل على وقف التصعيد.

وكان آخر تلك الاتهامات يوم الجمعة، حين أعلن مندوب السودان في الأمم المتحدة الحارث إدريس الحارث رفض بلاده مشاركة دولة الإمارات في أي تسوية لحل الأزمة السودانية، متهماً إياها بإشعال الحرب في البلاد عبر دعم قوات الدعم السريع.

ونهاية مارس الماضي أكدت بعثة السودان الدائمة لدى الأمم المتحدة، في شكوى قدمتها إلى مجلس الأمن الدولي، أنها تحتفظ بحقها في مقاضاة أبوظبي بسبب تأجيجها الصراع هناك من خلال دعم قوات الدعم السريع، شبه الرسمية، في حربها ضد الجيش السوداني.

وزعمت السودان في شكواها لمجلس الأمن أن دولة الإمارات اعتدت على شعب السودان وسيادته وسلامته الإقليمية واستقلاله السياسي.

والإثنين الماضي، عقد في باريس ولمدة يوم واحد، مؤتمر دولي حول السودان، بالتزامن مع الذكرى السنوية الأولى لبدء الحرب، حيث تعهد المشاركون بتقديم أكثر من مليوني يورو (نحو2.17 مليون دولار) لدعم المدنيين في البلد الإفريقي.

وأعلنت دولة الإمارات، أنها تعهدت خلال المؤتمر بتقديم 100 مليون دولار أمريكي لدعم الجهود الإنسانية في السودان ودول الجوار.

ومنذ منتصف أبريل 2023 يخوض الجيش السوداني بقيادة عبد الفتاح السودان، وقوات الدعم السريع بقيادة محمد حمدان دقلو "حميدتي" حربا خلّفت نحو 15 ألف قتيل وأكثر من 8 ملايين نازح ولاجئ، وفقا للأمم المتحدة.