أحدث الأخبار
  • 02:42 . أمير الكويت يجري زيارة رسمية للدولة... المزيد
  • 02:40 . أكثر من 5 ملايين مرتاد لجامع الشيخ زايد الكبير في 2023... المزيد
  • 02:38 . محمد بن راشد يطلق حملة "وقف الأم" بقيمة مليار درهم دعماً للتعليم حول العالم... المزيد
  • 08:28 . الإمارات ترسل 174 طائرة مساعدات لغزة خلال 120 يوماً... المزيد
  • 07:20 . القضاء المصري يحكم بإعدام مرشد الإخوان وقيادات في الجماعة... المزيد
  • 06:41 . البحرية البريطانية: وقوع "حادثة" قبالة سواحل عدن... المزيد
  • 06:06 . ارتفاع التضخم في تركيا إلى 67% خلال فبراير... المزيد
  • 01:11 . "الموارد البشرية" تحدد ساعات العمل في شهر رمضان للجهات الاتحادية... المزيد
  • 10:09 . وصول سفينة حربية روسية إلى قطر للمشاركة في معرض دفاعي... المزيد
  • 10:02 . غانتس يبدأ اليوم زيارة لواشنطن ويثير غضب نتنياهو... المزيد
  • 08:14 . برشلونة يرفض هدية فالنسيا ويهدر وصافة الليغا بتعادله مع أتلتيك بلباو... المزيد
  • 08:03 . فودن يقود سيتي لفوز مثير على يونايتد في الدوري الإنجليزي... المزيد
  • 12:49 . روسيا تقول إنها قتلت ألف عسكري أوكراني خلال 24 ساعة... المزيد
  • 10:11 . أعضاء في "أوبك+" يمددون خفض إنتاج النفط الطوعي ثلاثة أشهر إضافية... المزيد
  • 09:19 . تركيا تعتقل مواطناً إماراتياً أثناء محاولته السفر إلى الخارج... المزيد
  • 08:01 . "الوزاري الخليجي" يطالب بوقف فوري لإطلاق النار في غزة وإدخال المساعدات... المزيد

في ختام القمة الـ44.. قادة الخليج يدينون تصاعد القصف الإسرائيلي على غزة

متابعات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 05-12-2023

أدان قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، في قمتهم التي استضافتها العاصمة القطرية، اليوم الثلاثاء، تصاعد أعمال العنف والقصف العشوائي التي تقوم بها القوات الإسرائيلية في قطاع غزة، والتهجير القسري للسكان المدنيين، وتدمير المنشآت المدنية والبنى التحتية، بما فيها المباني السكنية والمدارس والمنشآت الصحية ودور العبادة".

جاء ذلك في "إعلان الدوحة" بختام الدورة الـ44 للمجلس الأعلى لمجلس التعاون.

وأعرب القادة عن قلقهم البالغ واستيائهم العظيم من العدوان الإسرائيلي السافر ضد الشعب الفلسطيني.

وثمن القادة المجتمعون "جهود الوساطة المشتركة لدولة قطر ومصر والولايات المتحدة، والتي أسفرت عن التوصل إلى اتفاق لهدنة إنسانية في قطاع غزة، مؤكدين ضرورة الاستئناف الفوري لهذه الهدنة الإنسانية، وصولاً لوقف كامل ومستدام لوقف إطلاق النار".

كما طالبوا بضمان "وصول كافة المساعدات الإنسانية والإغاثية والاحتياجات الأساسية، واستئناف عمل خطوط الكهرباء والمياه ودخول الوقود والغذاء والدواء لسكان غزة."

وأكدت القمة على وقوف مجلس التعاون إلى جانب الشعب الفلسطيني ودعمه المتواصل لرفع معاناة سكان قطاع غزة"، محذراً من مخاطر توسع المواجهات وامتداد رقعة الصراع إلى مناطق أخرى في الشرق الأوسط، مالم يتوقف العدوان الإسرائيلي، والذي سيفضي إلى عواقب وخيمة على شعوب المنطقة وعلى الأمن والسلم الدوليين".

وطالب قادة دول مجلس التعاون المجتمع الدولي بالتدخل لوقف إطلاق النار وحماية المدنيين الفلسطينيين، واتخاذ الإجراءات اللازمة ضمن القانون الدولي للرد على ممارسات الاحتلال الإسرائيلي وسياسة العقاب الجماعي التي تنتهجها ضد سكان غزة العُزّل.

وجدد مجلس التعاون في بيان الدوحة للدورة 44 مواقف دوله الثابتة "تجاه القضية الفلسطينية، ومطالبته بإنهاء الاحتلال، ودعمه لسيادة الشعب الفلسطيني على جميع الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ يونيو 1967م، وتأسيس الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، وضمان حقوق اللاجئين، وفق مبادرة السلام العربية وقرارات الشرعية الدولية، وضرورة مضاعفة جهود المجتمع الدولي لحل الصراع بما يلبي جميع الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني".

كما ثمن المجلس "الجهود المستمرة التي تبذلها المملكة العربية السعودية، ومبادرتها بالشراكة مع الجامعة العربية والاتحاد الأوروبي ومصر والأردن، لإعادة إحياء عملية السلام، وفقاً للقانون الدولي، وقرارات الأمم المتحدة ومبادرة السلام العربية لعام 2002م".

وكانت العاصمة القطرية الدوحة احتضنت اليوم الثلاثاء، أعمال القمة الخليجية الـ44، بعد ساعات من تأكيد أمير قطر أن دول الخليج بإمكانها أداء أدوار لحل أزمات وتحديات المنطقة.

وفي منشور له على صفحته في منصة "إكس"، قبيل ساعات من انطلاق القمة، رحب بـ"قادة وممثلي دول مجلس التعاون الشقيقة في بلدهم الثاني قطر اليوم للمشاركة في قمتنا الخليجية الـ44".

وأشار إلى أن القمة "تنعقد في وقت تشهد فيه منطقتنا والعالم تحديات كبيرة"، مؤكداً في سياق حديثه أنه "يمكن لدولنا الخليجية أن تؤدي فيها أدواراً تسهم في حلها والتخفيف من آثارها".

وتوافد قادة وممثلو دول الخليج اليوم إلى الدوحة توالياً، حيث استقبل أمير دولة قطر في مطار حمد الدولي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، الذي وصل إلى الدوحة للمشاركة في القمة الخليجية.

وظهر اليوم، وصل العاهل البحريني حمد بن عيسى آل خليفة إلى مطار حمد الدولي، وكان في استقباله في الصالة الأميرية أمير دولة قطر وعدد من المسؤولين.

كما استقبل أمير دولة قطر، ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، الذي يشارك في القمة الخليجية ممثلاً للعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز.

وقال الديوان الملكي: إنه بناءً على توجيه "خادم الحرمين الشريفين، واستجابة للدعوة الموجهة من سمو أمير دولة قطر، يترأس الأمير محمد بن سلمان وفد السعودية في الدورة الـ (44) للمجلس الأعلى لمجلس التعاون".

وأشارت إلى أنه سيلتقي خلال الزيارة أمير دولة قطر؛ لـ"بحث القضايا ذات الاهتمام المشترك، وسبل تعزيز العلاقات الثنائية الأخوية، وعقد مجلس التنسيق السعودي - القطري".

ووصل إلى الدوحة فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء بسلطنة عُمان، ممثلاً لسلطان عُمان في القمة، حيث كان في استقباله أمير قطر في صالة كبار الضيوف.

كما استقبل أمير قطر، وزير الخارجية الكويتي الشيخ سالم عبد الله الصباح، الذي سيشارك في القمة ممثلاً لأمير الكويت الشيخ نواف الأحمد الصباح.

وهذه المرة السابعة التي تستضيف فيها دولة قطر القمة الخليجية، بعد أعوام 1983، 1990، 1996، 2002، 2007، 2014، وفق موقع "الخليج أونلاين".

وتؤدي دول مجلس التعاون، وفي مقدمتها قطر، دوراً أساسياً في الجهود الدولية الراهنة لوقف الحرب وإنهاء العدوان على غزة، حيث حققت الدوحة إنجازات عديدة تكللت بالهدنة الإنسانية المؤقتة، والإفراج عن قرابة 200 أسير من الجانبين.

وتواصل دولة قطر دبلوماسيتها في محاولة لإعادة الهدنة إلى غزة والتوصل إلى وقف الحرب وإدخال المساعدات، وسط أنباء تتحدث عن ضغوطات تمارسها واشنطن للدفع نحو هدنة بهدف إنقاذ جرحى وقتلى لجيش الاحتلال سقطوا خلال معارك في القطاع.

ومنذ 7 أكتوبر الماضي، يشن جيش الاحتلال حرباً مدمرة على قطاع غزة، خلفت 15 ألفاً و899 شهيداً فلسطينياً، وأكثر من 42 ألف جريح، إضافة إلى دمار هائل في البنية التحتية و"كارثة إنسانية غير مسبوقة"، بحسب مصادر رسمية فلسطينية وأممية.