الامارات
الامارات
أحدث الأخبار
  • 07:26 . اتهامات للإمارات بوقف النفط الليبي.. السفارة الأميركية في طرابلس تتوعد بعقوبات... المزيد
  • 07:11 . برنامج استقصائي حول "شيتي" ينطوي على تفجير قضية فساد كبرى في الدولة... المزيد
  • 06:21 . "تي آر تي": لماذا وكيف تروج الإمارات "أكذوبة" الدور التركي في اليمن؟... المزيد
  • 11:29 . حزب الله العراقي يعلن جاهزيته لعمل عسكري واسع ضد القوات الأميركية... المزيد
  • 08:29 . إسرائيل وأمريكا تخططان لتنفيذ جرائم اغتيال شخصيات وضرب مواقع نووية في إيران... المزيد
  • 05:15 . تشاووش أوغلو: انسحاب حفتر من سرت والجفرة شرط طرابلس للهدنة... المزيد
  • 02:55 . الجيش اليمني يعلن ضبط شاحنة أسلحة وذخائر غربي البلاد... المزيد
  • 02:55 . دراسة: ارتفاع معدل السكر في الدم يزيد خطر الوفاة لدى مرضى كوفيد-19... المزيد
  • 12:21 . معهد أمريكي: عزل السعودية عن تأثير الإمارات الطريق لحل أزمة قطر... المزيد
  • 12:20 . الجيش اللبناني: اختراقات إسرائيلية جديدة لأجواء لبنان ومياهه... المزيد
  • 12:20 . شركة Maple Invest تدرس الاستحواذ على كامل أسهم "داماك العقارية"... المزيد
  • 12:20 . هدف كوستا يضمن لأتليتيكو إنهاء الموسم في المربع الذهبي... المزيد
  • 10:34 . مجلس التعاون يقرّ خطة لإنشاء مجال جوي علوي مشترك... المزيد
  • 10:34 . آلام الظهر قد تكون دليلاً على أمراض خطيرة... المزيد
  • 10:34 . بايدن: ترامب أفسد رئيس في تاريخ أمريكا الحديث... المزيد
  • 10:34 . "مبادلة للاستثمار" يبحث شراء ثاني أكبر مصفاة في البرازيل... المزيد

أطراف اصطناعية تستشعر الأشياء الملموسة

طب – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 09-10-2014


بالأنامل أو بأطراف أصابعه يستشعر الإنسان الأشياء، مثل ملمس قشرة البرتقالة، أو قطعة من الإسفنج، وهو أمر طبيعي وليس به مشكلة بالنسبة لأغلب الناس. لكنّ هناك أشخاصاً فقدوا أطرافهم، مثل: اليد، أو الذراع؛ بسبب تعرضهم لحادث، أو إصابتهم بمرض.
ويقوم هؤلاء الأشخاص غالبا بتركيب أطراف اصطناعية؛ عوضاً عن الأطراف التي فقدوها، لكنهم لا يستشعرون بها شيئاً مثل اليد الحقيقية.
ويعكف الخبراء – منذ فترة طويلة – على تطوير أطراف اصطناعية، يمكن للمرضى أن يستشعروا من خلالها الأشياء.
واستطاع مجموعة من العلماء – مؤخراً – أن يحققوا تقدماً في هذا المجال، حيث قاموا بوصل أطراف اصطناعية بالخلايا العصبية للمريض عن طريق مفصل متخصص.
ومن المعروف أن الخلايا العصبية هي المسؤولة عن توصيل أوامر الاستشعار، والحركة من المخ إلى الأعضاء والعكس، وبالفعل، تمكن مرضى من التفريق بين ملمس قطعة من القطن، وورقة صنفرة عبر تلك الأطراف المتطورة.
وجرى اختبار هذه التقنية على عدد قليل من الأشخاص، لكنها لا تزال بحاجة إلى تطوير.