صحيفة سعودية: الحوثيون أعدموا 200 جندي من المنطقة العسكرية السادسة

صنعاء – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 25-09-2014


كشفت مصادر عسكرية يمنية، لصحيفة "عكاظ" السعودية أن مسلحي الحوثي أعدموا  200 جندي من قوات المنطقة العسكرية السادسة - الفرقة أولى مدرع سابقاً- ولم تكن تشارك في العملية العسكرية بل إنها كانت في عنابرها داخل مقر المنطقة وتلبس الزي المدني، مبينة بأن الحوثي منح تلك العناصر الأمان وقام بتفتيشهم ونهب أشيائهم الخاصة بما فيها البطاقات العسكرية وأعدمهم بين شنق وقتل بالرصاص في الرأس، وقامت برمي جثثهم في أحياء شملان الشمالية من العاصمة صنعاء.
هذا وأكد الرواية أحد أقارب القتلى العسكريين لـ"عكاظ"، حيث قال: "لقد وجدت شقيقي مقتولا برصاصة بالرأس وهو يلبس زيا مدنيا في أحد أحياء شملان بعد أن أبلغني شخص من الاستخبارات العسكرية يعرفه ويقطن ذلك الحي، مبينا بأنهم عانوا من إشكاليات عديدة لإثبات أنهم قتلوا في داخل الفرقة ورموا بهم بالشوارع خاصة أن السلطات كانت تقول إن قتلهم كان جنائيا".
وذكرت "عكاظ" أن إعلاميين تمكنوا  من الطواف المنطقة العسكرية السادسة - الفرقة أولى مدرع سابقاً- وقالوا لها:  "وجدنا جثثا مترامية في جبل الفرقة أو ما يعرف بمقر الدفاع الجوي، مما يؤكد أنهم تعرضوا لإعدام جماعي، مبينين بأن العشرات من الجثث كانت في صباح اليوم التالي في الجبل وسط الفرقة وتقوم فرق الهلال الأحمر بانتشالها".
وكانت جماعة الحوثي المتمردة قد تمكنت من السيطرة على مقر المنطقة العسكرية السادسة في العاصمة اليمنية صنعاء الأحد الماضي بعد مواجهات محدودة مع وحدات من الجيش اليمني.


صنعاء – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 25-09-2014

مواضيع ذات صلة