اتهامات.. مقاتلات أبوظبي تقتل 9 أطفال وامرأتين إحداهما حامل في ليبيا

متابعات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 02-12-2019

طيران إماراتي يقتل 9 أطفال وامرأتين إحداهما حامل في ليبيا

أعلن مستشفى حكومي بمدينة مرزق جنوبي ليبيا، استقبال جثامين 9 أطفال وامرأتين، إحداهما حامل، نتيجة قصف طيران إماراتي مسير داعم للواء المتقاعد خليفة حفتر، قائد قوات الشرق.

جاء ذلك في بيان صادر عن مستشفى مرزق العام، نقله المكتب الإعلامي لعملية «بركان الغضب»، التي أطلقتها حكومة الوفاق، المعترف بها دولياً، لمواجهة هجوم قوات حفتر على طرابلس. 

وقال البيان إن القصف وقع ليل الجمعة – السبت ، واستهدف منزلا بمنطقة أم الأرنب في مدينة مرزق.

وأضاف أن الأطفال الذي قتلوا جراء القصف تتراوح أعمارهم بين عام ونصف العام، وثلاثة عشر عاماً.

وأوضح البيان أن الجثامين تمت إحالتها صباح الأحد (1|12) إلى مركز مدينة سبها (جنوب غرب) الطبي، للعرض على الجهات القضائية المختصة.

وأعلنت وزارة الصحة بحكومة «الوفاق الوطني» الليبية، في خبر منفصل مقتل 3 أطفال وجرح 10 أشخاص جراء قصف جوي شنه طيران حربي داعم للواء المتقاعد خليفة حفتر على بلدة جنوبي العاصمة طرابلس.

ويأتي هذا القصف بعد ساعات من قصف طيران إماراتي داعم لحفتر، مجمع منطقة سرت للمطاحن والأعلاف (450 كلم شرق طرابلس).

وبينما تتهم حكومة «الوفاق» الإمارات بدعم هجوم قوات حفتر على طرابلس، نفت أبوظبي في بيانات سابقة تلك الاتهامات.

وتشن قوات حفتر، منذ 4 أبريل الماضي، هجوماً متعثراً للسيطرة على طرابلس مقر حكومة الوفاق، فيما تتصدى الأخيرة لهذا الهجوم.

متابعات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 02-12-2019

مواضيع ذات صلة