مصر معرضة لخطر عقوبات أمريكية بسبب شراء مقاتلات روسية

أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 19-11-2019

قال مسؤول أمريكي إن الولايات المتحدة قد تفرض عقوبات على مصر وتحرمها من مبيعات عسكرية في المستقبل إذا أقدمت على شراء طائرات حربية روسية.

وكانت مصر وقعت في وقت سابق من العام الجاري اتفاقية مع روسيا بقيمة ملياري دولار لشراء أكثر من 20 طائرة مقاتلة من طراز سوخوي-35.

وقال آر. كلارك كوبر مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية والعسكرية في تصريح للصحفيين بمعرض دبي للطيران ”هذا يجعلهم عرضة لخطر العقوبات ويعرضهم لخسارة صفقات في المستقبل. هذا ليس بالأمر الجديد“.

وأضاف أن ”القاهرة على دراية بتلك المخاطر“.

ويمكن لواشنطن فرض عقوبات بموجب قانون مواجهة خصوم أمريكا من خلال العقوبات (كاتسا) الذي يستهدف المشتريات العسكرية من روسيا.

وتقدم الولايات المتحدة منذ سنوات مساعدات اقتصادية وعسكرية بمليارات الدولارات لمصر التي يستخدم جيشها طائرات إف-16 الأمريكية.

وقال كوبر إن استخدام طائرات سوخوي-35 وأسلحة روسية أخرى قد يقوض قدرة مصر على العمل بشكل مشترك مع جيوش الولايات المتحدة ودول حلف شمال الأطلسي.

ورفعت واشنطن في وقت سابق هذا العام اسم تركيا شريكتها في حلف الأطلسي من برنامج مقاتلات إف-35 بعدما مضت أنقرة قدما في صفقة لشراء منظومة إس-400 الدفاعية الروسية.

لكن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لم يصل إلى حد فرض عقوبات على تركيا بموجب نظام العقوبات.

وأضاف كوبر أن ترامب أبلغ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأسبوع الماضي بأنه يتعين إما تدمير منظومة إس-400 أو تفكيكها أو إعادتها لروسيا من أجل أن تحافظ أنقرة وواشنطن على علاقتهما.

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 19-11-2019

مواضيع ذات صلة