مسؤول تركي: نحترم العقوبات الأمريكية على إيران

أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 207
تاريخ الخبر: 23-05-2019

قال مسؤول تركي رفيع، إن بلاده تحترم العقوبات الأمريكية على إيران، مؤكدا الأنباء التي تحدثت عن التوقف بالكامل منذ مطلع مايو الجاري عن استيراد النفط من طهران.

ونقلت وكالة "فرانس برس"، عن مسؤول في وفد الخارجية التركية إلى أمريكا، قوله: "بصفتنا حليفا استراتيجيا للولايات المتحدة، فإننا نحترم العقوبات، ونلتزم بها".

وأكد المسؤول التركي، الذي طلب عدم ذكر هويته، أن بلاده توقفت اعتبارا من 2 مايو/أيار الجاري، عن استيراد النفط الإيراني.

وجاء حديث المسؤول التركي، رغم انتقادات بلاده للعقوبات الأمريكية على طهران.

ورغم الانتقادات التركية للعقوبات الأمريكية على إيران، التي تستهدف تصفير صادرتها من النفط، يبدو أن أنقرة استعدت لإنهاء الإعفاءات من خلال موارد نفطية بديلة.

وقال مسؤول تنفيذي بقطاع النفط التركي، طلب عدم الكشف عن هويته، إن "توبراش"، التي تستهلك معظم واردات تركيا من النفط الخام، عادت إلى نهجها القديم الذي اتبعته عامي 2012 و2013، حين دفعتها عقوبات أمريكية سابقة على إيران إلى زيادة الإمدادات من العراق وروسيا.

وقبل انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع إيران، في مايو 2018، كانت تركيا تستورد 912 ألف طن في المتوسط من الخام الإيراني شهريا، بما يعادل 47% من إجمالي وارداتها النفطية، لكنها مع إعادة العقوبات الأمريكية على طهران، استوردت في 4 أشهر، منذ نوفمبر الماضي، 209 آلاف طن في المتوسط شهريا، أي 12% فقط من إجمالي احتياجاتها، وفقا لـ"رويترز".

وأظهر أحدث تقرير من الجهة المنظمة لقطاع الطاقة التركي أن الخام الإيراني شكل 15% من استهلاك تركيا النفطي في فبراير الماضي، مقابل 23% من النفط العراقي، و20% من الروسي، و16% من نفط كازاخستان.

ويمثل حظر تصدير النفط الإيراني ضربة قاسمة لطهران، التي تعتمد في 70% من موازنتها الكلية على مبيعات ودخل الصادرات النفطية، كما يفتح الباب أمام زيادة التهريب بشكل كبير.

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 207
تاريخ الخبر: 23-05-2019

مواضيع ذات صلة