الأردن: نقف بكل إمكاناتنا مع الإمارات في التصدي لأي تهديد لأمنها واستقرارها

متابعات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 263
تاريخ الخبر: 21-05-2019

الأردن: نقف بكل إمكاناتنا مع الإمارات في التصدي لأي تهديد لأمنها واستقرارها - RT Arabic

أكد وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، خلال لقاء مع وزير الخارجية، عبد الله بن زايد، وقوف الأردن إلى جانب الإمارات في التصدي لأي تهديد لأمنها واستقرارها.

وذكرت الخارجية الأردنية أن الصفدي أجرى، في أبوظبي، محادثات مع عبد الله بن زايد، "تناولت المستجدات الإقليمية وآليات تعزيز العلاقات الأخوية التاريخية بين البلدين الشقيقين".

وأكد الوزيران، بحسب البيان، "عمق علاقات البلدين الاستراتيجية التي تتطور بشكل مستمر وفي جميع المجالات برعاية مباشرة من قيادتي البلدين الشقيقين"، مشددين على "تضامن الأردن والإمارات الكامل في مواجهة جميع التحديات" وعلى أن "أمنهما واستقرارهما واحد".

وأفاد البيان بأن الصفدي أكد، في هذا السياق، أن "الأردن يقف بكل إمكاناته إلى جانب دولة الإمارات الشقيقة في التصدي لأي تهديد لأمنها واستقرارها"، مثلما شدد على ذلك العاهل الأردني، الملك عبدالله الثاني، خلال اتصاله مع ولي عهد أبوظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، الأسبوع الماضي، "بعد العملية التخريبية التي استهدفت 4 سفن مدنية في مياه الإمارات الإقليمية".

يشار أن الموقف الأردني المساند يأتي في وقت رجحت فيه التحقيقات الأمنية الأردنية أن جهاز الأمن في أبوظبي يقف خلف محاولة خطيرة للمس بأمن واستقرار الأردن وسلمه الاجتماعي بعد ثبوت دعمه ليونس قنديل الذي خطف نفسه على يد ابن شقيقته وآذى نفسه بشدة لاتهام الإسلاميين في الأردن بأنهم من اختطفوه وعذبوه لتتخذ الحكومة الأردنية عقوبات بحق الإسلاميين.

وآنذاك حظي قنديل بتعاطف شديد وحنق أشد إزاء الإسلاميين قبل أن يكتشف الأمن الأردني نفسه هذه المؤامرة ويعتقل قنديل ويقدمه للمحاكمة.

ومع ذلك، يقول مراقبون إن الأردن أظهر تسامحا كبيرا إزاء هذه القضية ويقدم للإمارات دعما دبلوماسيا وسياسيا أحوج ما تكون إليه، بل إن الأردن قدم دعما دبلوماسيا أكبر بكثير مما أظهره قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي في زيارة محمد بن زايد للقاهرة الأسبوع الماضي، بحسب مراقبين.

متابعات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 263
تاريخ الخبر: 21-05-2019

مواضيع ذات صلة