الامارات
الامارات
أحدث الأخبار
  • 05:15 . تشاووش أوغلو: انسحاب حفتر من سرت والجفرة شرط طرابلس للهدنة... المزيد
  • 02:55 . الجيش اليمني يعلن ضبط شاحنة أسلحة وذخائر غربي البلاد... المزيد
  • 02:55 . دراسة: ارتفاع معدل السكر في الدم يزيد خطر الوفاة لدى مرضى كوفيد-19... المزيد
  • 12:21 . معهد أمريكي: عزل السعودية عن تأثير الإمارات الطريق لحل أزمة قطر... المزيد
  • 12:20 . الجيش اللبناني: اختراقات إسرائيلية جديدة لأجواء لبنان ومياهه... المزيد
  • 12:20 . شركة Maple Invest تدرس الاستحواذ على كامل أسهم "داماك العقارية"... المزيد
  • 12:20 . هدف كوستا يضمن لأتليتيكو إنهاء الموسم في المربع الذهبي... المزيد
  • 10:34 . مجلس التعاون يقرّ خطة لإنشاء مجال جوي علوي مشترك... المزيد
  • 10:34 . آلام الظهر قد تكون دليلاً على أمراض خطيرة... المزيد
  • 10:34 . بايدن: ترامب أفسد رئيس في تاريخ أمريكا الحديث... المزيد
  • 10:34 . "مبادلة للاستثمار" يبحث شراء ثاني أكبر مصفاة في البرازيل... المزيد
  • 09:14 . إليك 4 أسباب خفية وراء تشقق الشفتين... المزيد
  • 09:13 . حكومة دبي تعلن حزمة تحفيزية جديدة بقيمة 1.5 مليار درهم... المزيد
  • 09:13 . آمال تشيلسي في التأهل لدوري الأبطال تتعرض لضربة بعد الهزيمة أمام شيفيلد... المزيد
  • 09:13 . التايمز: السعودية تُخطط لإلغاء عقوبة الإعدام على عدد من الجرائم... المزيد
  • 09:13 . برشلونة يفوز بصعوبة على بلد الوليد ويواصل ملاحقة ريال مدريد... المزيد

هشاشة العظام.. الأسباب والعلاج

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 25-06-2020

هشاشة العظام عبارة عن مرض يؤدي إلى ضعف ‫العظام، وهو ما يقود لسهولة انكسارها مع أي مجهود بسيط أو حركة خاطئة، وترتبط أكثر بالتقدم في العمر.

وأوضح عضو الجمعية الألمانية لأمراض الشيخوخة ‫البروفيسور ماركوس جوش أن العظام تكون في أفضل حالاتها في ‫الفترة العمرية بين 25 و30 عاما.

وأضاف أن هناك بعض الأنماط الحياتية ‫والسلوكيات التي تزيد هشاشة العظام وضعفها، مثل قلة الحركة والتدخين ‫وشرب الكحول.

‫‫عوامل الخطورة

وتتمثل عوامل الخطورة التي تزيد فرص الإصابة بهشاشة العظام في ‫السكري واضطرابات الهرمونات والاستعداد الوراثي، بمعنى وجود حالات في ‫الأسرة، كما تتأثر النساء بعد سن اليأس بشكل خاص بهشاشة العظام بسبب انخفاض ‫مستويات هرمون الإستروجين.

وبالنسبة للعديد من الحالات، تظل هشاشة العظام دون أن يلاحظها أحد لفترة ‫طويلة، ويمكن تسجيل علامات باستخدام قياسات واختبارات مختلفة، لكن يبقى ‫قياس كثافة العظام هو الفيصل، ‫وفي الماضي كان ينظر لهشاشة العظام على أنها عرض من أعراض الشيخوخة.

وحذر رئيس الجمعية الألمانية لأمراض ‫العظام البروفيسور هانز كريستوف شوبر من الاستهانة بهذا المرض، حيث قد ينتج عن هشاشة العظام غير ‫المعالجة بشكل جيد أو غير المكتشفة من الأساس مشاكل خطيرة.

‫‫وفي المرحلة المتقدمة من المرض تقل حركة الأشخاص المصابين بشكل كبير، ‫ويمكن أن تحدث الكسور حتى مع الأحمال المنخفضة.

تغذية ورياضة

‫ويمكن إيقاف تطور المرض عن طريق الأدوية التي تحفز نمو العظام أو تبطئ ‫هشاشتها، كما أن التغذية الصحية والتمارين الرياضية تلعبان دورا مهما.

بدورها، أوضحت رئيسة الرابطة الألمانية للمساعدة الذاتية ‫لهشاشة العظام جيزيلا كلات أن ممارسة تمارين التوازن مهمة لمنع الكسور، لكن ما يحدث ‫أحيانا أنه مع التشخيص غالبا ما يخشى المرضى من السقوط والكسور، وهذا ‫بدوره يمكن أن يؤدي إلى حركة أقل والدخول في "حلقة مفرغة".

‫وأوضح البروفيسور شوبر أن أهم العلاجات هي الحركة، لكن تمارين مثل ركوب ‫الدراجات أو المشي لا تكفي هنا، بل يتم الاعتماد على تمارين القوة مع ‫أوزان خفيفة لتقوية العضلات والعظام.

فيتامين "دي" (D)

‫ومن المهم أيضا أن يتلقى الجسم ما يكفي من فيتامين "دي" (D)، وعادة ما ينتجه ‫الجسم بمفرده، بشرط التعرض لأشعة الشمس بانتظام، ويعتبر الكالسيوم عنصرا ‫أساسيا أيضا، وهو متوفر في منتجات الألبان أو الخضروات مثل البروكلي.