الامارات
الامارات
أحدث الأخبار
  • 07:46 . هيكلة جديدة لحكومة الإمارات الاتحادية وسط أزمة اقتصادية وصحية... المزيد
  • 06:37 . تلفزيون: الإمارات تبدأ بإنشاء أول قاعدة عسكرية في سقطرى... المزيد
  • 11:37 . رئيس الكنيست السابق: ترامب أوقف خطة الضم لأنها الآن لا تناسبه... المزيد
  • 09:37 . دراسة جديدة: فيروس كورونا أصبح معديا أكثر بـ6 مرات... المزيد
  • 06:16 . إيكونوميست: سد النهضة يكشف هشاشة الوضع لدى السيسي وآبي أحمد... المزيد
  • 04:27 . التايمز: اتهامات لبوتين وأنصاره بسرقة عشرات ملايين الأصوات للفوز بالتعديلات الدستورية... المزيد
  • 03:29 . الإمارات تعلن فتح باب السفر أمام المواطنين والمقيمين... المزيد
  • 12:00 . خسوف قمري شبه ظلي يشهده العالم غداً الأحد... المزيد
  • 12:00 . عُمان تسعى للحصول على قرض مؤقت بملياري دولار... المزيد
  • 12:00 . الشارقة يجدد للمدرب العنبري موسمين... المزيد
  • 11:28 . مجلة بريطانية: دول النفط ستعاني عجوزات كبيرة بـ2021... المزيد
  • 11:28 . ثنائية موراتا تساعد أتليتيكو مدريد في الفوز 3-صفر على مايوركا... المزيد
  • 11:27 . بوتين يسخر من رفع علم المثليين على مبنى السفارة الأمريكية... المزيد
  • 10:07 . زيدان يرفض رحيل ميسي عن برشلونة في 2021... المزيد
  • 10:07 . اتحاد الكرة يُعمم الدليل الاسترشادي على الأندية قبل العودة إلى التدريبات... المزيد
  • 10:07 . 5 عادات غذائية للتخلص من إدمان الوجبات السريعة... المزيد

دراسة: صحة قلبك في سلامة أمعائك

لاحظ الخبراء وجود علاقة بين الأمعاء وصحة القلب والأوعية الدموية
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 23-03-2019

توقعت نتائج دراسة أمريكية جديدة، أن تساعد بشكل كبير على تحديد السبب وراء إصابة المرء ببعض الأمراض في مراحل عمرية متقدمة.

وتوصل خبراء أمريكيون من جامعة "كولورادو بولدر" إلى أن هناك علاقة وطيدة بين صحة الأوعية الدموية والأمعاء.

وأوضحت الدراسة أنه بتقدم المرء في السن تضيق أوعيته الدموية بشكل طبيعي، ما يرفع من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

وتوصلت هذه الدراسة إلى أن تغييرات الميكروبيوم المعوي الطبيعية، تؤثر بشكل سلبي على صحة القلب والأوعية الدموية مع تقدم المرء في السن، وفق ما أشار إليه موقع "هايل براكسيس" الألماني، نقلاً عن دراسة صادرة في المجلة العلمية المتخصصة "جورنال أوف بسيكولوجي".

واعتمدت النتائج على دراسة أجريت على فئران صغيرة وكبيرة في السن، حيث أعطى الخبراء لهذه الحيوانات مضادات حيوية بهدف قتل البكتيريا التي تعيش داخل أمعاء هذه الفئران. وبعد ذلك، قاس الخبراء صحة الأوعية الدموية ومستويات الدم لدى الفئران.

وأشار موقع جامعة "كولورادو بولدر" على الإنترنيت أنه بعد ثلاثة أسابيع، لاحظ الخبراء عدم وقوع أي تغيير في صحة الأوعية الدموية لدى الفئران الصغيرة. أما لدى الفئران كبيرة السن، فقد لاحظ الخبراء حدوث تحسن قوي على جميع المستويات.

وفي هذا السياق، قال المشرف على الدراسة دوغ سيلز "عندما تم منع الميكروبيوم المعوي للفئران كبيرة السن، استعادت هذه الحيوانات صحة الأوعية الدموية للفئران صغيرة السن"، وأضاف: "هذا ما يشير إلى وجود شيء ما حول تلك الكائنات الحية الدقيقة، التي تُسبب اختلال وظائف الأوعية الدموية".

وأوضح موقع "wallstreet-online" أنه بهدف تحديد البكتيريا المسؤولة عن أمراض القلب والأوعية الدموية، فحص الخبراء كذلك براز فئران كبيرة وصغيرة السن، وأضاف الموقع الألماني أن الخبراء لاحظوا أن عينات الفئران الأكبر سناً، كانت تحتوي على عدد كبير من الميكروبات المدمرة للأوعية الدموية على غرار المتقلبات أو بروتيوباكتريا.

وتابع نفس المصدر أن الخبراء، لاحظوا أيضاً أن الفئران كبيرة السن كانت لديها كميات مرتفعة من ( ثلاثي ميثيل أمين N أكسيد)، وهو مستقلب أثبت دراسات سابقة أنه يرفع من خطر الإصابة بتصلب الشرايين والنوبات القلبية والسكتة الدماغية.

وقال المشرف على الدراسة دوغ سيلز "نشك الآن أنه من التقدم في العمر يبدأ الميكروبيوم المعوي في إنتاج جزئيات سامة تدخل في مجرى الدم، وتسبب الالتهاب والإجهاد التأكسدي وتلف الأنسجة".