أحدث الأخبار
  • 01:15 . ارتفاع أسعار النفط مدعومة بتراجع مخزونات الخام الأمريكية... المزيد
  • 01:12 . الاتحاد الأوروبي يدرس تجميد أصول البنك المركزي الروسي إلى أجل غير مسمى... المزيد
  • 01:11 . الآلاف يستعدون للتظاهر أمام الكونغرس الأمريكي احتجاجاً على خطاب نتنياهو... المزيد
  • 12:08 . اكتشاف مادة في كوكب المريخ تثير حيرة العلماء... المزيد
  • 11:47 . واشنطن بوست: أبوظبي تخطط لمرحلة "غزة بعد الحرب" لشعورها بافتقار الإسرائيليين لـ"التفكير الإبداعي"... المزيد
  • 11:26 . استقالة السناتور الأميركي مينينديز بعد إدانته بالفساد والعمالة لمصر... المزيد
  • 11:23 . بمساعدة الاحتلال.. ماسك يعلن عن توفير خدمة إنترنت للمستشفى الإماراتي في غزة... المزيد
  • 10:33 . أمريكا توافق على بيع أسلحة للسعودية بقيمة 2.8 مليار دولار... المزيد
  • 10:32 . الجيش الأمريكي يدمر ثلاث منصات صواريخ بمناطق يسيطر عليها الحوثيون في اليمن... المزيد
  • 10:31 . الاتحاد الأوروبي يدعم اتفاق وحدة الفلسطينيين... المزيد
  • 10:29 . حظر جمعيّة ومداهمة مسجد في ألمانيا بسبب حزب الله... المزيد
  • 11:15 . أكسيوس: عبدالله بن زايد استضاف اجتماعاً سرياً ضم "إسرائيل" وأمريكا لبحث "اليوم التالي" لحرب غزة... المزيد
  • 10:53 . "فلاي دبي" تسعى لأكبر صفقة طائرات في تاريخها... المزيد
  • 09:51 . أبوظبي وأديس أبابا تطلقان مبادرة "خمسة ملايين مبرمج إثيوبي"... المزيد
  • 08:35 . تحالف يضم "أدنوك" يوقع اتفاقية لإنشاء مجمع إنتاج بولي أوليفين في الصين... المزيد
  • 07:32 . هاريس "فخورة" لحصولها على الدعم الكافي للترشح للانتخابات الرئاسية الأمريكية... المزيد

تحت ضغط الحكومة البريطانية.. أبوظبي تفشل في الاستحواذ على صحيفة "التلغراف"

ترجمة خاصة – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 30-04-2024

نجحت الحكومة البريطانية، في إيقاف صفقة استحواذ أبوظبي على مجموعة "تلغراف" الإعلامية البريطانية، حيث أعلنت شركة RedBird IMI المملوكة للشيخ منصور بن زايد آل نهيان، اليوم الثلاثاء، سحب عرضها لشراء مجموعة "تليغراف ميديا جروب".

وأوضحت الشركة في بيان لها أن تدخل الحكومة البريطانية في عملية الاستحواذ المقترحة يعني أن الصفقة "لم تعد مجدية".

و "RedBird IMI" هي عبارة عن تحالف يقوده المدير التنفيذي السابق لشبكة CNN جيف زوكر ويتم تمويله من قبل شركة أبوظبي للاستثمار الإعلامي، المدعومة من الشيخ منصور بن زايد، النائب الثاني لرئيس الدولة، ومالك نادي مانشستر سيتي الإنجليزي.

وكانت الشركة الإماراتية قد سيطرت فعلياً، في ديسمبر الماضي، على المجموعة البريطانية، عندما سددت ديون عائلة المالك باركلي، بما في ذلك قرض بقيمة 753 مليون دولار مضمون مقابل وسائل الإعلام. وكانت عائلة باركلي مدينة بمبلغ 1.2 مليون جنيه استرليني (1.5 مليون دولار) لمجموعة لويدز المصرفية.

وتضم المجموعة المطبوعات المحافظة "ذا ديلي تليغراف"، و"ذا صنداي تليغراف"، ومجلة "سبيكتيتور".

وقال متحدث باسم الشركة الإمارتية في بيان اليوم الثلاثاء: "أكدت RedBird IMI اليوم أنها تعتزم الانسحاب من استحواذها المقترح على مجموعة تلغراف الإعلامية والمضي قدمًا في عملية البيع".

وأضاف: "لقد أجرينا محادثات بناءة مع الحكومة حول ضمان بيع سلس ومنظم لكلا العنوانين."

وقال إنه سيركز الآن على تأمين أفضل قيمة لمجموعة طلعت مصطفى من خلال البيع.

ولطالما كان يُنظر إلى المجموعة على أنها قريبة من حزب المحافظين الحاكم، وقد كتب العديد من أعضاء البرلمان اليمينيين، بما في ذلك رئيس الوزراء السابق بوريس جونسون، لصحيفة التلغراف.

ونتيجة لذلك، أثار العديد من المشرعين البريطانيين مخاوف بشأن احتمال استحواذ شركة RedBird IMI، خاصة فيما يتعلق بحرية الصحافة وحجم الوصول الحكومي والنفوذ الذي يمكن أن تمنحه لأبوظبي.

وأعلنت لوسي فريزر، وزيرة الدولة للشؤون الرقمية والثقافة والإعلام والرياضة في المملكة المتحدة، في نوفمبر أنها "تفكر" في إصدار إشعار تدخل عام فيما يتعلق بالاستحواذ المخطط له من قبل شركة RedBird IMI على مجموعة TMG مقابل 600 مليون دولار.

وقامت هيئة المنافسة والأسواق في المملكة المتحدة بالتحقيق في قضايا الاختصاص القضائي والمنافسة التي تنطوي على عملية الشراء، في حين قامت هيئة تنظيم الإعلام في بريطانيا (أوفكوم) بالتحقيق في اعتبارات المصلحة العامة للصفقة المقترحة.

وخلصت هيئة "أوفكوم" في مارس الماضي إلى أن الإمارات لديها "حوافز سياسية واضحة وحوافز تجارية أوسع نطاقاً للتأثير على الخط التحريري" لصحيفة "التلغراف" من خلال الاستحواذ المقترح من RedBird IMI.