أحدث الأخبار
  • 01:15 . ارتفاع أسعار النفط مدعومة بتراجع مخزونات الخام الأمريكية... المزيد
  • 01:12 . الاتحاد الأوروبي يدرس تجميد أصول البنك المركزي الروسي إلى أجل غير مسمى... المزيد
  • 01:11 . الآلاف يستعدون للتظاهر أمام الكونغرس الأمريكي احتجاجاً على خطاب نتنياهو... المزيد
  • 12:08 . اكتشاف مادة في كوكب المريخ تثير حيرة العلماء... المزيد
  • 11:47 . واشنطن بوست: أبوظبي تخطط لمرحلة "غزة بعد الحرب" لشعورها بافتقار الإسرائيليين لـ"التفكير الإبداعي"... المزيد
  • 11:26 . استقالة السناتور الأميركي مينينديز بعد إدانته بالفساد والعمالة لمصر... المزيد
  • 11:23 . بمساعدة الاحتلال.. ماسك يعلن عن توفير خدمة إنترنت للمستشفى الإماراتي في غزة... المزيد
  • 10:33 . أمريكا توافق على بيع أسلحة للسعودية بقيمة 2.8 مليار دولار... المزيد
  • 10:32 . الجيش الأمريكي يدمر ثلاث منصات صواريخ بمناطق يسيطر عليها الحوثيون في اليمن... المزيد
  • 10:31 . الاتحاد الأوروبي يدعم اتفاق وحدة الفلسطينيين... المزيد
  • 10:29 . حظر جمعيّة ومداهمة مسجد في ألمانيا بسبب حزب الله... المزيد
  • 11:15 . أكسيوس: عبدالله بن زايد استضاف اجتماعاً سرياً ضم "إسرائيل" وأمريكا لبحث "اليوم التالي" لحرب غزة... المزيد
  • 10:53 . "فلاي دبي" تسعى لأكبر صفقة طائرات في تاريخها... المزيد
  • 09:51 . أبوظبي وأديس أبابا تطلقان مبادرة "خمسة ملايين مبرمج إثيوبي"... المزيد
  • 08:35 . تحالف يضم "أدنوك" يوقع اتفاقية لإنشاء مجمع إنتاج بولي أوليفين في الصين... المزيد
  • 07:32 . هاريس "فخورة" لحصولها على الدعم الكافي للترشح للانتخابات الرئاسية الأمريكية... المزيد

وسط أزمة مع الجيش السوداني.. أبوظبي تفتتح مستشفى ميدانياً في تشاد لدعم اللاجئين السودانيين

الشيخ شخبوط بن نهيان يفتتح المستشفى في مدينة أبشي التشادية
خاص – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 08-04-2024

افتتحت دولة الإمارات مستشفى ميدانياً جديداً في تشاد، بأكثر من 20 مليون دولار، لتقديم الخدمات العلاجية والرعاية الطبية إلى السودانيين اللاجئين إلى الأراضي التشادية.

يأتي ذلك وسط اتهامات الجيش السوداني لأبوظبي وتشاد بتقديم الدعم العسكري والمالي لقوات "الدعم السريع" شبه الرسمية، التي تخوض حربا مع الجيش منذ أبريل من العام المنصرم.

وذكرت وكالة أنباء الإمارات (وام) أن الشيخ شخبوط بن نهيان آل نهيان وزير دولة، افتتح "مستشفى الإمارات الميداني" المتكامل في مدينة أبشي التشادية، بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة.

ويتضمن المستشفى أقسام الأطفال وأمراض النساء والتوليد إضافة إلى جراحة العظام والجراحة العامة والطب الباطني .. كما يشمل غرفة العمليات وطب الطوارئ ومختبراً وصيدلية وأقسام الأشعة بأنواعها .. إضافة إلى 10 أسرة لغرف العناية المركزة و50 سريراً للمرضى الداخليين وغيرها من التخصصات الطبية.

فيما يبلغ عدد القوى العاملة في المستشفى 22 طبيبا و92 ممرضاً وممرضة بجانب الدعم الطبي 12 والدعم غير الطبي 41 عاملاً، ويتم تشغيله من قبل مستشفى برجيل أبوظبي.

وذكرت "وام" أن "افتتاح المستشفى الميداني يأتي في إطار حرص قيادة الدولة على تقديم الدعم الإنساني والإغاثي المستمر إلى الأشقاء السودانيين، والعمل على التخفيف من الأعباء المعيشية التي فرضتها عليهم ظروف الحروب، وتلبية احتياجاتهم الطبية والإنسانية والإغاثية.. وذلك في إطار نهج دولة الإمارات الأصيل في الوقوف مع الأشقاء ومد يد العون لهم في مختلف الظروف".

أبوظبي أمام مجلس الأمن

ونهاية مارس الماضي، قالت السودان، في شكوى لبعثة الخرطوم الدائمة لدى الأمم المتحدة وجهتها إلى مجلس الأمن الدولي، إنها تحتفظ بحقها في مقاضاة أبوظبي بسبب تأجيجها الصراع هناك من خلال دعم قوات الدعم السريع، في حربها ضد الجيش السوداني.

وأضافت الشكوى أن دولة الإمارات اعتدت على شعب السودان وسيادته وسلامته الإقليمية واستقلاله السياسي.

وقالت الرسالة إن "عدوان قوات الدعم السريع على الجيش السوداني تم بتخطيط ودعم دولة الامارات ومساعدة تشاد".

وأفادت بأن الإمارات ما زالت تواصل تقديم الدعم لقوات الدعم السريع وأن ذلك يشمل عدوانا يتعارض مع ميثاق الأمم المتحدة وتهديدا جديا للأمن والسلم الإقليمي والدولي.

وأشارت الشكوى إلى أن تشاد التي تجاور إقليم دارفور السوداني تعد طرفا أيضا في العدوان على السودان -إلى جانب الإمارات- حيث سمحت بمرور السلاح والعتاد والمرتزقة عبر أراضيها بجانب إخلاء جرحى الدعم السريع إلى مستشفى الشيخ زايد في أبوظبي.

واستعانت الشكوى بصور أقمار صناعية توضح الإمداد اللوجستي عبر تشاد فضلا عن تقارير صحفية نشرتها وسائل إعلام غربية.

عقب ذلك، قال إبراهيم مخيّر، عضو المكتب الاستشاري للقائد العام لقوات الدعم السريع، لموقع "إرم نيوز" الإماراتي، إن ادعاءات السلطات الرسمية في بلاده لأبوظبي بتجنيد تشاديين للقتال ضد الجيش السوداني "عارية عن الصحة".

وقال مخير إن الشكوى تضمنت على أكاذيب وتلفيقات ضد دولة الإمارات. مشيراً إلى أن الشكوى تضمنت توجيه اتهام إلى الشيخ التشادي "حمدان إقيمر" بتجنيد تشاديين للقتال مع قوات الدعم السريع، رغم أنه توفي عام 1998؛ أي قبل 36 سنة، متسائلاً: "كيف يقبل عاقل أن يُزج باسم شخص متوفى قبل 36 عاما من بدء الحرب في السودان؟!".

وكانت السودان قد أعلنت في ديسمبر الماضي أن 15 من موظفي سفارة الإمارات أشخاص غير مرغوب فيهم، وأمرتهم بمغادرة البلاد خلال 48 ساعة، بعد قرار إماراتي مماثل.

واتهم عضو مجلس السيادة ومساعد القائد العام للجيش السوداني "ياسر العطا" أبوظبي -أكثر من مرة- بالوقوف إلى جانب قوات الدعم السريع في حربها ضد الجيش السوداني.

كما اتهمها بتوفير السلاح والدعم اللوجستي لقوات الدعم السريع عبر تشاد وأفريقيا الوسطي المجاورتين لدارفور، كما اتهم دول أفريقية بتجنيد مرتزقة والدفع بهم إلى السودان.