أحدث الأخبار
  • 12:23 . ما بدائل السكر المناسبة للخَبز؟.. مركز استشارات طبي يجيب... المزيد
  • 12:22 . قرقاش: الاتهامات الجزافية ضد الإمارات لن تثنينا عن دعم السودان... المزيد
  • 12:21 . حاكم الشارقة يصدر قانون إعادة تنظيم أكاديمية العلوم الشرطية بالإمارة... المزيد
  • 12:21 . بدءاً من اليوم.. توحيد تعرفة خدمات حافلات النقل العام في أبوظبي... المزيد
  • 12:20 . الإمارات وماليزيا توقعان اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة نهاية يونيو المقبل... المزيد
  • 10:53 . واشنطن تؤكد أنها لن ترسل أي قوات للقتال في أوكرانيا... المزيد
  • 10:52 . مجلس الأمن يهدد بفرض عقوبات على معرقلي العملية السياسية في ليبيا... المزيد
  • 10:51 . فوز كبير لمانشستر سيتي على مضيفه لوتون في كأس إنكلترا... المزيد
  • 08:01 . بلاغ عن حادث جديد غربي اليمن.. وواشنطن تعلن ضرب 230 هدفاً رداً على هجمات الحوثيين... المزيد
  • 01:29 . الرياض.. زيلينسكي وولي العهد السعودي يناقشان الحرب الروسية الأوكرانية... المزيد
  • 01:13 . وكالة: حزب الله سيوقف إطلاق النار إذا وافقت حماس على هدنة في غزة... المزيد
  • 01:02 . موقع مخابراتي: محمد بن زايد أبدى قلقه من تأثير وضع غزة على الإمارات... المزيد
  • 12:47 . ميناء الفجيرة يوافق على إضافة رصيفين جديدين لتعزيز التجارة... المزيد
  • 09:31 . عقوبات بريطانية على وحدات تابعة للثوري الإيراني لمساعدتها الحوثيين... المزيد
  • 09:30 . "مصدر" تدشن مشروعين جديدين لأنظمة بطاريات تخزين الطاقة في بريطانيا... المزيد
  • 08:10 . السعودية تنفذ حكم الإعدام بحق سبعة مدانين بتهم مرتبطة بـ"الإرهاب"... المزيد

بسبب محاربته لـ"الشذوذ الجنسي".. "بيكر ماكنزي" تفض الشراكة مع أكبر شريك في الإمارات

خلال افتتاح أحد مكاتب بيكر ماكنزي في الإمارات - 2014
خاص – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 10-09-2022

قررت شركة "بيكر ماكنزي" القانونية العالمية، فض الشراكة مع المحامي الدكتور حبيب الملا، أكبر شريك لها في الإمارات، بسبب معاداته للمثلية الجنسية، وتقديم النصائح بذلك على حسابه في تويتر، وفق موقع "رول أون فرايدي"  RollOnFriday البريطاني، الجمعة.

ويرأس حبيب الملا "شركة حبيب الملا وشركاه"، وهي شركة عضو في بيكر ماكنزي إنترناشيونال من خلال هيكل شركة المحاماة السويسرية الضخمة.

ويشير ملفه الشخصي في بيكر ماكنزي إلى أنه واحد من "السلطات القانونية الأكثر احتراما في دولة الإمارات" و "مدافع قوي عن تحسين وتحديث قوانين دولة الإمارات".

وفي سلسلة تغريدات له صباح اليوم السبت، أكد حبيب الملا انفصاله فعلاً عن شركة بيكر ماكينزي. وقال "خبر انفصال بيكر صحيح وسنعمل كمكتب مستقل وسنستمر في خدمة عملائنا كما عهدونا دائما"، لافتاً "ألتزم الصمت ولن أعلق على ما حدث احتراما للعلاقة التي كانت بيننا. سنبدأ في الأسبوع المقبل محادثات الانفصال والتخارج وبناء على ذلك يكون لكل حادث حديث".

وأضاف الملا: "آرائي الشخصية التي عبرت عنها تمثل قناعاتي النابعة من ديني ومبادئي. أعتز بها ولا أعتذر عنها. نحن مجتمع متسامح ونتقبل المخالف ولكن لا نرضى بأن يُفرض علينا فكر وعقيدة تخالف ثوابتنا الإسلامية".

وبحسب الموقع البريطاني المتخصص في نقل الأخبار القانونية والمحاماة، فإن رحيل الملا وربما شركته، التي تعمل من خلالها بيكر ماكنزي في الإمارات من مكاتب في دبي وأبوظبي، شكل مصدر إزعاج كبير لأعمال شركة المحاماة العالمية.

وفي تغريدة على تويتر نشرها الملا يوم الثلاثاء، قال إن "الإشكالية في فكر وحركة الشذوذ الجنسي في الغرب ليس فقط في بشاعة الفعل بل في استلزام الالحاد بطبيعته. فقد يمارس شخص الشذوذ في السر وعلى استحياء لأنه مدرك لخطأه وأنه بفعله المنكر يعصى الخالق فيما يفعل".

وفي الأسبوع الماضي، استنكر الملا مقطع فيديو تم إنشاؤه للاحتفال بيوم المرأة الإماراتية. وصور الفيلم القصير العديد من النساء الإماراتيات يشرحن كيفية تنقلهن في مجتمعهن، حيث شجعت إحدى المشاركات المشاهدات على أنه "بغض النظر عن شكلك أو شعورك بداخلك، فأنت لست وحدك".

وفسر الملا شهادات النساء على أنها احتفال خطير باستقلال المرأة ودفاع عن المثلية الجنسية والترويج لها. في سلسلة تغريدات على تويتر، وصفاً كيف "هناك قصة للأطفال لتسويق المثليين بعنوان "كيف تشعر بالداخل" ، و "بالنسبة لعبارة "أنت لست وحدك"، يتم استخدامها بشكل متكرر في منشورات المثليين".

وفي معرض انتقادها للنساء، قالت الملا: "لديهن كل الحرية في ارتداء ما يردن والتعبير عما يريدن، لكن ليس لديهن الحق في الادعاء زورا بأنهن يمثلن المرأة الإماراتية ويروجن لهذا النموذج. من أعطاهم الحق في الترويج لهذه الأفكار بهذه الصفة؟"

 وأبدى الملا غضبه الشديد من الدعاية للمثلية في فيلم يوم المرأة الإماراتية الأصلي، واقترح على النساء الإماراتيات الأخريات "رفع دعوى قضائية ضد أولئك الذين ظهروا في الفيديو بتهمة إهانة المرأة الإماراتية".

وزعمت امرأة ظهرت في الفيديو في منشور خاص بها على وسائل التواصل الاجتماعي أنها تلقت "تهديدات بالقتل لأنني أرتدي تنانير". وبدا أن الملا يسخر من ادعاءها، ويرد على شخص سأله عن أفكاره: "لقد آمنت!".

وآراء الملا تمثل الغالبية العظمى للمجتمع الإماراتي، لكنه جعل مشاعره أكثر وضوحا وشفافية، ويقود حملة ضد العادات التي تهدف إلى إفساد مبادئ ودين المجتمع الإماراتي، والعربي ككل.

ويقول الملا في إحدى تغريداته إن "الحزمة الكاملة" من الغرب "تشمل المثلية الجنسية، وقريبا المخدرات (بدأ السماح بها في الدول الغربية)، والاعتداء الجنسي على الأطفال والإلحاد".

ويؤكد موقع "رول أون فرايدي" البريطاني أن فصل بيكر ماكينزي للملا سيسلط الضوء على احتمال حدوث أزمة في الشركات العالمية التي تكرس "المثلية الجنسية" التي يدعمها الغرب.

وقال متحدث باسم بيكر ماكنزي: "بعد المناقشات الأخيرة، يمكن لبيكر ماكنزي والدكتور حبيب الملا أن يؤكدا أنهما سيفترقان. وتجري عملية إنهاء الخدمة، ولا نزال ملتزمين بدعم كل من العملاء والموظفين في دولة الإمارات والمنطقة ككل"، زاعماً أن الملا لم يحترم الاختلافات.