أحدث الأخبار
  • 08:08 . الإمارات والصين تتفقان على زيادة الحركة الجوية بين البلدين... المزيد
  • 08:00 . صحة غزة: استشهاد 64 شخصا في مجازر جديدة خلال 24 ساعة... المزيد
  • 01:03 . ليبرمان يدعو إلى تدمير ميناء الحديدة اليمني “بشكل كامل”... المزيد
  • 12:01 . "مصدر" تخطط لطرح مزيد من السندات الخضراء... المزيد
  • 11:44 . دعوات لسحب الاستثمارات من الإمارات لإنهاء الإبادة الجماعية في السودان... المزيد
  • 11:30 . منتخبنا للشاطئية يفوز على جورجيا ويتأهل لنهائي "كأس باتومي" الدولية... المزيد
  • 11:04 . دراسة: الاستعانة بالذكاء الاصطناعي بكتابة الروايات تنتج أعمال متشابهة خالية من الابتكار... المزيد
  • 10:57 . السعودية تنفي علاقتها أو مشاركتها بالاستهداف الإسرائيلي على اليمن... المزيد
  • 09:06 . في انحياز واضح مع الاحتلال.. أمريكا تنتقد رأي محكمة العدل بعدم مشروعية المستوطنات... المزيد
  • 05:56 . بهدف قمع التجمعات.. أبوظبي تحيل مقيمين بنغاليين احتجوا ضد حكومة بلادهم إلى محاكمة عاجلة... المزيد
  • 09:44 . الجيش السوداني يعلن دحر قوات الدعم السريع من ولاية سنار... المزيد
  • 08:13 . "الحوثي" تعلن سقوط قتلى وجرحى بغارات إسرائيلية على الحديدة غربي اليمن... المزيد
  • 07:39 . عشرات الشهداء في غزة خلال الساعات الماضية والحصيلة تقترب من 39 ألفا... المزيد
  • 12:32 . الإسرائيليون يشيدون "بدكتاتورية" أبوظبي في قضية "الإمارات 84"... المزيد
  • 11:59 . بريطانيا تعلن استئناف تمويل الأونروا... المزيد
  • 11:49 . إعلام: الخلل التقني العالمي كان تأثيره هامشياً على الإمارات... المزيد

القضاء الأمريكي يدين حفتر بارتكاب جرائم تعذيب وإعدام

المشير الليبي خليفة حفتر
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 30-07-2022

خسر المشير الليبي خليفة حفتر الجمعة معركة في الحرب القضائية التي يخوضها ضده في الولايات المتحدة مواطنون ليبيون يتهمونه بارتكاب عمليات تعذيب وإعدام خارج نطاق القضاء.

واعتبر قاض فدرالي أن حفتر لم يتعاون مع القضاء وبالتالي يمكن إدانته لدفع تعويضات للمدعين.

ولا يزال بإمكان حفتر استئناف هذا القرار وسيستغرق الأمر جلسات أخرى لتحديد مبلغ التعويضات، لكن هذا القرار يمثل انتكاسة كبيرة لحفتر.

وقال فيصل جيل، أحد المحامين الذين يقفون وراء هذه الدعوى، في بيان له "انتصرت العدالة، وسيتعين على حفتر أن يحاسب على جرائم الحرب التي ارتكبها".

وفي عامي 2019 و2020، تقدمت عائلات ليبية بشكوى مدنية ضد حفتر الذي تحمله المسؤولية عن مقتل أقارب لها راحوا ضحايا تفجيرات.

وكتبت العائلات في ذلك الوقت أن حفتر، بصفته قائدا لما يسمى بـ "الجيش الوطني الليبي"، قد "شارك في حرب عشوائية ضد الشعب الليبي: قتل الكثير من الرجال والنساء والأطفال في عمليات قصف وعذب مدنيين آخرين".

واستندت هذه العائلات في طلبها هذا، إلى قانون أمريكي يعود لعام 1991، هو "قانون حماية ضحايا التعذيب" الذي يتيح مقاضاة أي شخص يحمل صفة رسمية في دولة أجنبية، ارتكب أعمال تعذيب و/أو عمليات إعدام خارج نطاق القضاء.

وكان القضاء الأمريكي جمد الملف قبل الانتخابات الليبية التي كان مقررا إجراؤها في ديسمبر 2021، حتى لا يؤثر ذلك على الاقتراع. وبما أن هذه الانتخابات لم تجر، فقد استؤنفت القضية رغم أن حفتر حاول التمسك بحصانة لرئيس الدولة.