رداً على الأمم المتحدة ... البحرين اعتقال "الخواجة" إجراء اعتيادي

المنامة – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 07-09-2014


صرح اللواء طارق حسن الحسن رئيس الأمن العام في مملكة البحرين، أن الإجراءات التي اتخذتها شرطة مطار البحرين الدولي والتي تمثلت في توقيف مريم عبدالهادي الخواجة، وإحالتها للنيابة العامة، يتم اتخاذها وبشكل اعتيادي تجاه أي شخص يرتكب الأعمال والمخالفات القانونية وليس لها أدنى علاقة بهوية أو وظيفة مرتكبها..
وأكد الحسن" أنه لا أحد فوق القانون والذي يتم تطبيق أحكامه على الجميع، وهذه من مبادئ دولة المؤسسات والقانون.
 وشدد اللواء الحسن على ذلك خلال اجتماعه الليلة الماضية مع السيد بيتر جروهمان المنسق المقيم للأمم المتحدة وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في البحرين.
ويأتي هذا في أعقاب البيان الصادر عن الأمم المتحدة والذي دعت فيه حكومة البحرين إلى اطلاق سراح الناشطة البحرينية مريم الخواجة فورا، وعبرت عن قلقها العميق من الانتهاكات المتواصلة لحرية التعبير والتظاهر السلمي واستهداف الناشطين في مجال حقوق الإنسان.
وكانت الخواجة، وهي ابنة الناشط عبد الهادي الخواجة المحكوم أيضا بالسجن المؤبد والمضرب عن الطعام منذ منتصف الشهر الماضي، قد اعتقلت لدى وصولها إلى المنامة بجواز سفر دانماركي.
وقالت وكالة أنباء البحرين إن الاجتماع جاء في إطار الحرص على إطلاع المنظمات الدولية على حقائق احتجاز مريم الخواجة، وقالت انه تم خلال الاجتماع ، توضيح كافة الحقائق المتعلقة بتوقيف المذكورة في مطار البحرين الدولي مساء السبت 30 أغسطس الماضي حيث قامت بالاعتداء على ضابطة وشرطية وسببت لهما الإصابات الموصوفة بالتقريرين الطبيين.


المنامة – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 07-09-2014

مواضيع ذات صلة