الكويت تؤجل محاكمة "البراك" وهو يعلن تحرك دولي لحماية الحراك السياسي

الكويت – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 01-09-2014


أعلنت محكمة الجنح الكويتية اليوم الاثنين (1|9) عن تأجيل جلسة محاكمة القيادي البارز في المعارضة والنائب السابق مسلم البراك بتهمة الإساءة لرئيس مجلس القضاء الأعلى المستشار فيصل المرشد إلى 20 أكتوبر / تشرين الأول المقبل لتصوير ملف القضية، بحسب مصدر قضائي.
وأمرت محكمة كويتية في الـ 7 من يوليو/ تموز الماضي بالإفراج عن البراك بكفالة قدرها 5 آلاف دينار كويتي بما يعادل 17800 دولار أمريكي، وذلك بعد 6 أيام أمضاها في الحبس الاحتياطي بتهمة الإساءة للقضاء، وبعد 5 ليال من المواجهات في الشارع بين محتجين معارضين والشرطة على خلفية توقيف البراك.
وتجري محاكمة البراك بتهمة الإساءة إلى القضاء وإلى رئيس المجلس الأعلى للقضاء فيصل المرشد، على خلفية خطاب ألقاه أمام تجمع للمعارضة في 10يونيو/ حزيران الماضي اتهمه فيه بتلقي رشاوى.
كما اتهم البراك في كلمة له أمام القاضي اليوم وزارة الداخلية الكويتية بـ "التزوير بكتاب القاضي الذي أحضر بموجبه من السجن المركزي أثناء احتجازه في يوليو/ تموز الماضي.
وقال إن "القاضي يطلب إحضار نزيل من السجن للمحاكمة، وإن قضيته جنحة في حين أحضرته القوات الخاصة بدلا من الشرطة مستندة إلى كتاب مزور بأن قضيته أمن دولة".
وأكد البراك أنه سيتقدم بشكوى غدا للنائب العام الكويتي بهذا الخصوص، فيما لم يصدر أي تعقيب فوري من جانب الداخلية الكويتية على هذا الاتهام.
وفي سياق متصل جدد البراك اليوم خلال وقفة تضامنية مع معتقلين اتهامه للحكومة بالعبث بالنظام الانتخابي، وقال "إيماننا بالمبدأ، بالإصلاح السياسي الشامل، والمهم أن نزرع بذرة وليس مهما أن نصل بأشخاصنا، المهم أن تصل الفكرة ولو بغيرنا، سنستمر وسنتقبل كل النتائج.. مستمرون إلى أن نحتفل بالحكومة المنتخبة، هم يرونها بعيدة ونحن نراها قريبة بإذن الله".
كما أعلن عن تحرك دولي أمام المنظمات الدولية لحقوق الإنسان وسفارات الاتحاد الأوروبي لتقديم أسماء من "مارسوا التعسف بحق المواطنين"، وبهدف "حماية الحراك السياسي"، واكد "أن الحراك حي لا يموت ومن ظن غير ذلك سيرى في الأيام القادمة انه مخطئ وواهم".


الكويت – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 01-09-2014

مواضيع ذات صلة