الجيش اليمني يستعيد السيطرة على مواقع شرق صنعاء

أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 26-01-2020

استعادت القوات الموالية للحكومة اليمنية، السيطرة على مواقع عسكرية واسعة في جبل استراتيجي، شرق صنعاء، إثر معارك عنيفة مع جماعة "الحوثي".

وقال مصدر عسكري لوكالة الأناضول، مفضّلاً عدم الكشف عن هويته كونه غير مخول بالحديث للإعلام، إن القوات الحكومية تقدمت في جبل "هيلان"، بمديرية صرواح التابعة إدارياً لمحافظة مأرب، وسط اليمن، وسيطرت على مواقع واسعة في الجبل، بعد معارك مع "الحوثيين".

وأضاف المصدر، أن معاركاً عنيفة تدور بين الجانبين في المواقع التي ما تزال تحت سيطرة "الحوثيين" في الجبل، في الوقت الذي شنت فيه مقاتلات "التحالف العربي" الذي تقوده السعودية، غارات مكثفة، تمهيدا لتقدم القوات الحكومية.

وشن "الحوثيون" هجوماً واسعاً على جبل "هيلان" خلال اليومين الماضيين، وفرضوا سيطرتهم على أجزاء كبيرة منه، بعد أن كانوا يتقاسمون السيطرة عليه مع القوات الحكومية، قبل أن ينسحبوا منه اليوم.

ولم يتسن الحصول على تعليق من "الحوثيين" حول ما أورده المصدر.

ومنذ الأسبوع الماضي، تخوض قوات الجيش اليمني معارك ضد "الحوثيين" في مديرية نهم الجبلية الوعرة شرقي صنعاء، استطاعت خلالها السيطرة على تلال جبلية وكبدت الحوثيين خسائر بشرية ومادية.

يأتي ذلك بعد دعوة وزارة الدفاع، الأربعاء، لقوات الجيش الحكومي إلى التقدم نحو العاصمة صنعاء؛ لاستعادتها من "الحوثيين" المسيطرين عليها منذ أكثر من 5 سنوات.

وقال قائد العمليات المشتركة بوزارة الدفاع، اللواء الركن صغير حمود بن عزيز، في بيان، إن "هذه هي المعركة الحاسمة للتخلص من الكهنوت الحوثي.. موعدنا صنعاء بإذن الله".

ويشهد اليمن حربا للعام السادس على التوالي بين القوات الحكومية مدعومة بالتحالف العربي بقيادة السعودية، وبين مسلحي جماعة "الحوثي" الذين يسيطرون على عدة محافظات بينها صنعاء منذ 2014. 

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 26-01-2020

مواضيع ذات صلة