في ليلة مقتل سليماني.. أمريكا استهدفت قائداً إيرانياً باليمن

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 11-01-2020

ذكرت وسائل إعلام أمريكية مختلفة  أن واشنطن استهدفت مسؤولاً عسكرياً آخر في فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني في اليمن، في نفس الليلة التي قتل فيها الجنرال قاسم سليماني.

وأوضحت تلك الوسائل، من بينها شبكة "سي إن إن" الأمريكية، أن عملية استهداف المسؤول الإيراني في اليمن باءت بالفشل، دون ذكر مزيد من التفاصيل عن تلك العملية.

بدورها كشفت صحيفتا "واشنطن بوست" و"وول ستريت جورنال" الأمريكيتان أن القائد العسكري الإيراني، عبد الرضا شهلاي، القيادي في فيلق القدس، كان هو المستهدف في تلك العملية.

وتعد جماعة الحوثي في اليمن، التي تسيطر على العاصمة صنعاء منذ سبتمبر 2014، من أبرز أذرع إيران وأدواتها في المنطقة، وتعتبر من المليشيات الولائية لطهران.

والجمعة، قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، إن بلاده استهدفت سليماني بعد معلومات تشير إلى تخطيط الأخير لهجمات وشيكة ضد مصالح الولايات المتحدة وقواتها في المنطقة. 

وفرضت إدارة الرئيس دونالد ترامب عقوبات اقتصادية جديدة على مسؤولين وشركات إيرانية؛ رداً على الهجمات الصاروخية التي أطلقها الحرس الثوري الإيراني، فجر الأربعاء (8 يناير)، على قاعدتين عسكريتين تضمان جنوداً أمريكيين في العراق.

وجاء الرد الإيراني بعد غارة جوية أمريكية قتلت سليماني وعدداً من العسكريين الإيرانيين والعراقيين، فجر الجمعة (3 يناير)، على مقربة من مطار بغداد الدولي.

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 11-01-2020

مواضيع ذات صلة