قمة لندن الرباعية تدعو لوقف الهجمات ضد المدنيين في سوريا

أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 04-12-2019

اتفق زعماء بريطانيا وفرنسا وألمانيا وتركيا على ضرورة وقف جميع الهجمات التي تستهدف مدنيين في سوريا، بما في ذلك في إدلب، وذلك قبيل قمة حلف شمال الأطلسي في لندن.

جاء ذلك في بيان للحكومة البريطانية نشرته على موقعها الإلكتروني، عقب قمة رباعية حول سوريا، في لندن، جمعت الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون.

وجاء في البيان، أن زعماء الدول الأربعة بحثوا الشراكات الاستراتيجية والاقتصادية والدفاعية بين بلادهم، واتفقوا على أهمية تعميقها بشكل أكبر، بما في ذلك من خلال "الناتو".

ونقل عن الزعماء قولهم إنهم سيعملون على تهيئة الظروف لتحقيق عودة آمنة ومستدامة وطوعية للاجئين، وإنه يجب الاستمرار في محاربة الإرهاب بجميع أشكال.

وتابع البيان: "كما اتفقوا أيضا على أن جميع الهجمات ضد المدنيين في سوريا، بما في ذلك الموجودون في إدلب، يجب أن تتوقف".

كما أعربوا عن دعمهم عملية اللجنة الدستورية، وأهمية قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

وفي الشأن الليبي، ذكر البيان أن الزعماء أكدوا مجددا دعمهم الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة غسان سلامة، للمضي قدما في عملية سياسية ليبية، بتسهيل من الأمم المتحدة، وبدعم من مسار برلين.

واتفقوا أيضا على ضرورة مواصلة اللقاءات بناء على ذلك المسار.

وتأتي القمة الرباعية حول سوريا، على هامش قمة زعماء حلف الناتو، التي تستضيفها لندن أيضا. -

وقال مكتب رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون في بيان ”قال الزعماء إنهم سيعملون على تهيئة الظروف لعودة اللاجئين على نحو آمن وطوعي ومستدام وعلى ضرورة مكافحة الإرهاب بكل أشكاله“.

وعبر جونسون والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن دعمهم لمبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا غسان سلامة من أجل المضي قدما في عملية سياسية يقودها الليبيون لإنهاء الصراع في بلدهم.

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 04-12-2019

مواضيع ذات صلة