الجلوس الطويل أمام شاشة الحاسب الآلي يؤدي إلى "جفاف العين"

أنقرة – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 18-08-2014


ترتفع نسبة إصابة الأشخاص الذين ينسون الرمش بأعينهم، لجلسوهم فترات طويلة أمام شاشة الحاسوب، من جفاف سريع لدموع العين الذي يؤدي إلى مرض جفاف العين.
وشدد البروفسور، الطبيب "نظمي زنكين" عضو الهيئة التدريسية في قسم العيون بكلية الطب في جامعة "نجم الدين أربكان" التركية، لمراسل الأناضول، أهمية على الدموع من أجل صحة العيون، والحفاظ على استمرار أداء وظيفة البصر.
وقال زنكين  إن "الشخص الذي يتعامل بشكل مستمر مع الحاسوب، يميل إلى نسيان إغماض عينيه، حيث يقوم بالرمش بعدد أقل بكثير من المطلوب، وهو ما يؤدي إلى جفاف سريع للدموع، الذي قد يتطور إلى مرض جفاف العين ".
ونصح الطبيب بتجنب الجلوس لفترات طويلة أمام شاشة الحاسوب، وأخذ استراحات في فترات متقطعة من أجل إراحة العينين، مضيفاً "ينبغي الاهتمام بالطبقة الدمعية التي تعمل على ترطيب المنطقة الواقعة بين الجفون (سطح العين) بشكل صحي".
وأكد البروفسور زنكين على ضرورة زيادة المرضى الذين يعانون من مرض جفاف العين من استخدام قطرة العيون الاصطناعية، لافتاً إلى أن التعرض بشكل مباشر لأشعة الشمس في الصيف يعتبر عاملاً يزيد من الإصابة بجفاف العين، موصياً باستخدام الأماكن المغلقة بدل المعرضة لأشعة الشمس.
وأوضح زنكين أن انخفاض نسبة الرطوبة في الجو إلى أقل من 40% يزيد من شكاوى الإصابة بأمراض جفاف العين.


أنقرة – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 18-08-2014

مواضيع ذات صلة