"خلف الحبور" يطالب دول الخليج بإعطاء الأولوية لاحتياجات المواطنين

خلف الحبتور انتقد زيادة الفقراء في دول الخليج - تويتر
متابعات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 12-09-2019

انتقد رجل الأعمال المواطن خلف الحبتور،  "زيادة عدد المحتاجين لمساعدات في دول مجلس التعاون الخليجي"، مؤكدا أنها أصبحت ظاهرة، وتزداد بشكل كبير.

وقال الحبتور خلال مقطع فيديو نشره بموقع "تويتر" إن "ظاهرة المحتاجين الذين يطلبون مساعدات في تزايد كبير في مجلس التعاون الخليجي، وقدرة الأفراد على المساعدة مهما بلغت ثروتهم، فهي محدودة لا تغطي هذه الاحتياجات"، على حد قوله.

وطالب الحبتور دول الخليج بإعطاء الأولوية للفقراء واحتياجات المواطنين، والتطلع إلى أوضاعهم كأولوية ضرورية، مضيفا أنه "في ظاهرة عجيبة من بعض الدول الكبيرة بمجلس التعاون الخليجي، نجد في تيليفوناتنا على المسجات رسائل لمساعدة، هذا مريض وأحتاج مساعدة، وهذا ما أعرف ايش ابني ما دخل المدرسة، وهذا ما يقدر يدفع، وهم مواطنون، على التويتر والانستغرام، الواحد يستغرب من هذا"، بحسب تعبيره.

وتابع: "أرجو من الحكومات الخليجية وخاصة الدول الكبرى في الخليج، لأكبر دولتين أن ينظروا إلى هذا بعين الاعتبار، ويهتمون فيه ويشوفون المواطنين، صعب جدا جدا على الإنسان أن يطلب أو يشحت، إلا إذا كان عليه ضغط كبير (..)".

وأردف قائلا: "نحن كمواطنين نساعد ونقدر نساعد بس ما نقدر نساعد كل واحد، لسنا بدول نحن، ولهذا السبب على الدول الخليجية أن تهتم بهذا وتعمل نوع الدراسة، وتمسح مسحا كاملا في أي دولة خليجية، مين المتحاج، وتدرس حالته وتدعمه وتساعده"، وفق قول الحبتور.

وفي 2018، أظهر مسح صادر عن الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء، ارتفاع معدل البطالة بين المواطنين نحو 9.6 بالمائة بالعام الذي قبلة، فيما سجل 2.1 بالمائة بين الوافدين

وكان معدل البطالة في الإمارات سجل 1.6 بالمائة في 2016، وسجلت حينها البطالة 6.9 بالمائة بين الإماراتيين، ونحو 1.4 بالمائة بين الوافدين.

ومؤخراً، اعترف رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي محمد بن راشد، بوجود بطالة كبيرة في صفوف المواطنين، وقال إن هذا العام سيكون تركيز الحكومة واهتمامها بشأن موضوع التوطين وهو الأهم، على حد قوله. 

 

متابعات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 12-09-2019

مواضيع ذات صلة