ألمانيا تحذر من مغبة التصعيد العسكري مع إيران

وزير الخارجية الألماني هايكو ماس
وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 105
تاريخ الخبر: 09-09-2019

حذر وزير الخارجية الألماني هايكو ماس من مغبة التصعيد العسكري في الأزمة الإيرانية، مناشدا كافة الأطراف التعامل مع الأزمة من منطلق المسؤولية.

وقال ماس، في تصريحات لصحف مجموعة "فونكه" الألمانية الإعلامية الصادرة الإثنين، إنه "يتعين على الجميع الآن التصرف من منطلق الشعور بالمسؤولية، وإلا سيكون هناك خطر أن تضيع منا فرصة التوصل إلى حل سلمي للنزاع".

واعتبر ماس تقليص إيران لالتزاماتها في اتفاق فيينا "إشارة خاطئة تماما"، مطالبا طهران بالالتزام الكامل بالاتفاق النووي.

وتابع قائلاً إنه "بالإمكان التوصل إلى حل، لكن هذا الحل لن نتمكن -نحن الأوروبيين- من القيام به على نحو منفرد، بينما يزيد آخرون من المجازفة".

وفي وقت سابق الإثنين، أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية أن طهران بدأت في تركيب أجهزة طرد مركزي متطورة.

وأضافت الوكالة (مقرها جنيف)، في بيان، أنها تحققت في 7 سبتمبر الجاري من "تركيب طهران أو بدأها في تركيب 56 جهازا للطرد المركزي".

وتأتي الخطوة الإيرانية عقب إعلان المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية بهروز كمالوندي، السبت، بدء بلاده تنفيذ الخطوة الثالثة من خفض الالتزام بالاتفاق النووي، ردا على انتهاك الولايات المتحدة للاتفاق.

وسبق المرحلة الثالثة، تقليص إيران التزاماتها بشأن الاتفاق النووي المبرم مع القوى العالمية في 2015، قبل أن ترفع مستوى تخصيب اليورانيوم إلى مستوى يحظرها لاتفاق، ما أثار تنديدا دوليا واسعا.

وتطالب طهران الأطراف الأوروبية الموقعة على الاتفاق بالتحرك لحمايته من العقوبات الأمريكية، وذلك منذ انسحاب واشنطن منه في مايو 2018. -

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 105
تاريخ الخبر: 09-09-2019

مواضيع ذات صلة