الأبيض يؤدي أولى حصصه التدريبية في ماليزيا تحضيراً للقاء أصحاب الأرض

ضمن التصفيات المزدوجة المؤهلة لنهائي كأسي العالم وآسيا
وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 102
تاريخ الخبر: 06-09-2019

خاض المنتخب الوطني الأول لكرة القدم أولى حصصه التدريبية في ماليزيا، تحضيراً للقاء أصحاب الأرض الثلاثاء المقبل، في الجولة الأولى من التصفيات المشتركة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022، ونهائيات كأس آسيا 2023 ضمن المجموعة السابعة التي تضم أيضاً فيتنام وتايلاند وإندونيسيا.

وأدى الأبيض تدريباته في العاصمة كوالالمبور بقيادة المدرب الهولندي فان مارفيك، وبمشاركة 25 لاعباً، حيث لا يغيب عن هذه القائمة سوى خلفان مبارك للإصابة، وأحمد خليل لظروفه الخاصة.

وضمت قائمة اللاعبين المشاركين في التدريبات: علي خصيف، سالم راشد، خليفة الحمادي، علي مبخوت، عمر عبدالرحمن، محمد العطاس وزايد العامري (الجزيرة) محمد الشامسي، حمدان الكمالي، محمد برغش وخليل الحمادي (الوحدة)، خالد عيسى، محمد شاكر، أحمد برمان وبندر الأحبابي (العين)، الحسن صالح وماجد سرور (الشارقة)، وليد عباس وإسماعيل الحمادي (شباب الأهلي)، حبيب الفردان، طارق أحمد وجاسم يعقوب (النصر)، علي صالح وعلي سالمين (الوصل)، حسن المحرمي (بني ياس).

ويعتبر معسكر كوالالمبور ثالث محطة إعدادية للأبيض قبل مواجهة ماليزيا، حيث كانت الأولى في مدينة سالزبورغ النمساوية من 13 إلى 22 يوليو، ثم معسكر البحرين (25 إلى 31 أغسطس)، وفيه خاض الأبيض وديتين، حيث فاز على الدومينيكان (4-1)، ثم فاز أيضاً بخماسية لهدف على سريلانكا.

من جانبه، قال مشرف المنتخب، حسين سهيل، إنه متفائل بالمشوار المقبل للمنتخب، الساعي لتحقيق التأهل إلى المونديال، وأكد في تصريحات صحافية: «المنتخب أكمل تحضيراته للمباراة المهمة من خلال معسكره الأخير بالبحرين، كما اطمأن الجهاز الفني على جاهزية اللاعبين الكاملة للقيام بالمهمة».

وأوضح أن بعثة الأبيض قررت المغادرة مبكراً إلى العاصمة الماليزية، حتى يتمكن المنتخب من أداء تدريبات عدة، يتعود اللاعبون من خلالها على الأجواء هناك، ويتعرف الجهاز الفني أكثر الى الظروف المختلفة التي يمكن أن يواجهها، ومن بينها اختلاف الطقس وفارق التوقيت، وغيرها من العوامل التي تؤثر في أداء اللاعبين.

وأعرب عن أمله في أن يحقق المنتخب نتيجة ايجابية تعزز موقفه في المجموعة، وتكون بمثابة انطلاقة قوية له في التصفيات الحالية، مؤكداً ثقته الكاملة بقدرة نجوم الأبيض على تحقيق تطلعات الجماهير الإماراتية.

وقال: «يدرك الجميع أهمية المباراة الأولى في هذه التصفيات، والتي تعتبر بمثابة انطلاقة لمشوار المنتخب، وأعتقد أن تحقيق نتيجة إيجابية أمام ماليزيا سيكون دافعاً قوياً للجميع في بقية المواجهات التي تنتظر الأبيض في هذه المجموعة التي تضم منتخبات تملك جميعها الطموح للتأهل إلى المرحلة المقبلة».

وأضاف: «ثقتنا بنجوم المنتخب لا تحدها حدود. قائمة الأبيض تضم مجموعة من اللاعبين المميزين الذين يملكون القدرة على تقديم أفضل أداء وتحقيق نتائج تضع المنتخب في الطريق الصحيح، وعلينا جميعاً أن نكون عوناً للمنتخب ولاعبيه في هذه المرحلة المهمة».

من جهة أخرى، التقى سفير الدولة في ماليزيا، خالد غانم الغيث، بعثة المنتخب في مقر إقامتها في كوالالمبور، حيث التقى أعضاء الجهاز الإداري والفني واللاعبين وتناول معهم وجبة الغداء. 

وطالب الغيث في تصريح صحافي اللاعبين بالاستفادة من فترة المعسكر والخروج بالفائدة القصوى للوصول إلى الجاهزية التامة التي تضمن تحقيق نتيجة إيجابية أمام منتخب ماليزيا، مؤكداً ثقته بالعناصر الموجودة في صفوف المنتخب، والظهور بشكل مميز وتحقيق آمال وتطلعات الجماهير الإماراتية.

طمأن لاعب المنتخب وليد عباس الجماهير الإماراتية على الأوضاع داخل أروقة الأبيض في معسكر كوالالمبور، مشيراً إلى جاهزية الجميع للظهور بشكل مشرف، وتحقيق الفوز على ماليزيا في مستهل رحلة الأبيض لتحقيق التأهل إلى المونديال.

وقال وليد عباس في تصريحات صحافية: «سنبذل كل ما نملك لإسعاد الجماهير». ووصف عباس معسكر البحرين بالناجح، وقال أن الجهاز الفني نفذ خلاله برنامجه الإعدادي كاملاً، ليصل الأبيض إلى مرحلة متقدمة من الجاهزية، من كل النواحي البدنية والفنية والتكتيكية.

وشدد وليد عباس على أهمية المباراة، مشيراً إلى أنها الأولى في هذه التصفيات، وأن العودة بنتيجة ايجابية سيكون لها أثرها على مشوار المنتخب، وستعزز من ثقة اللاعبين بأنفسهم وتدفعهم لبذل مزيد من الجهد من أجل حصد نقاط أكثر في المواجهات المقبلة، كما أنها ستسهم في التفاف الجماهير حول الأبيض.

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 102
تاريخ الخبر: 06-09-2019

مواضيع ذات صلة