أبرز صفقات النجوم بعد انتهاء كأس أمم أفريقيا

من المصدر
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 20-07-2019

مع انتهاء كأس أمم أفريقيا لكرة القدم، بدأت الأندية العالمية بالتنافس نحو التعاقد مع النجوم الذين تميزوا مع منتخباتهم خلال البطولة، التي توجت بها الجزائر أمس الجمعة بالفوز على السنغال 1-0 في النهائي.

وفيما يلي نستعرض لكم أبرز الأسماء المرشحة لتصدر "الميركاتو" الأفريقي بعد بطولة أمم أفريقيا:

تريزيغيه

رغم خروج المنتخب المصري من دور الـ16 لبطولة كأ أمم أفريقيا، إلا أن ذلك كان كافياً ليكشف اللاعب محمود حسن تريزيغيه عن موهبته الكروية.

وسارع نادي أستون فيلا إلى التفاوض مع اللاعب المصري فور انتهاء مشواره بالبطولة، إذ أكدت وسائل إعلام إنجليزية أن النادي على استعداد لدفع أي مبلغ يطلبه نادي قاسم باشا، الذي يلعب تريزيغيه في صفوفه حالياً.

ويلفريد زاها

تصدر ويلفريد زاها وبجدارة قائمة أفضل لاعبي منتخب بلاده خلال كأس أمم أفريقيا في مصر، قبل أن تنهي الجزائر مشوار كوت ديفوار في الدور ربع النهائي للبطولة.

وبالرغم من أن زاها يلعب في صفوف كريستال بالاس بدوري الدرجة الأولى الإنجليزي، إلا أن النجم الإيفواري يرغب في الرحيل، في ظل العروص المقدمة له من آرسنال وناديه السابق مانشستر يونايتد.

وأشارت تقارير بريطانية إلى أن آرسنال تقدم بعرض يصل إلى 40 مليون جنيه إسترليني لضم اللاعب، إلا أن كريستال بالاس رفض العرض.

نيكولاس بيبي

برز نيكولاس بيبي هو الآخر بشكل لافت في صفوف منتخب كوت ديفوار خلال البطولة الأفريقية، وأصبح ضمن اهتمامات العديد من الأندية الأوروبية.

ويلعب بيب في صفوف ليل منذ 2017، وشارك معه في 79 مباراة، سجل خلالها 37 هدفاً، كما صنع 17 تمريرة حاسمة.

ولعل أبرز الأندية المهتمة في التعاقد مع اللاعب في الميركاتو ليفربول الإنجليزي وباريس سان جيرمان الفرنسي.

بن ناصر

بعد فوزه بجائزة أفضل لاعب في كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم، بعدما قاد منتخب بلاده للقب، بات الجزائري إسماعيل بن ناصر محط أنظار أندية أوروبية عديدة.

وشارك بن ناصر، الذي صنع هدف الفوز لبونجاح، في التشكيلة الأساسية في جميع مباريات الجزائر في البطولة.

ولم يُستبدل لاعب إمبولي الإيطالي سوى في مناسبتين، الأولى في الدقيقة الأخيرة من مواجهة السنغال في دور المجموعات، ثم في الدقيقة 57 من مواجهة تنزانيا في آخر مباراة في المجموعة الثالثة والتي دخلتها الجزائر بعد ضمان التأهل.

وانضم بن ناصر، البالغ عمره 21 عاما، إلى إمبولي في 2017 قادماً من آرسنال الإنجليزي، الذي خاض معه مباراة واحدة فقط.

وانتقل اللاعب الجزائري، الذي صنع 3 أهداف في كأس الأمم، إلى تورس الفرنسي على سبيل الإعارة في موسم 2016-2017.

وأشارت وسائل إعلام إنجليزية إلى أن آرسنال لن يقوم بتفعيل حقه في الشرط الجزائي باستعاده بن ناصر من إمبولي، ما يفتح الباب أمام الأندية الأخرى الراغبة في ضمه، والتي يبرز منها نادي ميلان الإيطالي، الذي اقترب من ضم اللاعب مقابل 16 مليون يورو (17.9 مليون دولار).

أحمد حجازي

دخل اللاعب المصري، أحمد حجازي، في حسابات أندية إنجليزية وعربية خلال الميركاتو الصيفي الحالي.

وأبدت إدارة نادي نورويتش سيتي الإنجليزي رغبتها في ضم أحمد حجازي، وسط اهتمام كل من أستون فيلا والأهلي السعودي في التعاقد مع اللاعب أيضاً.

إدريسا جاي

قدّم لاعب الوسط السنغالي مستوى رائعاً مع منتخب بلاده في أمم أفريقيا، وساهم بشكل كبير في وصوله للمباراة النهائية، التي خسرها "أسود التيرانغا" أمام الجزائر.

ودخل لاعب إيفرتون ضمن اهتمامات نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، الذي يبحث عن تدعيم خط وسطه.

بغداد بونجاح

بالرغم من الانتقادات التي واجهها في بداية أمم أفريقيا بسبب افتقاره للفاعلية أمام المرمى، عاد الجزائري بغداد بونجاح ليفرض نفسه مهاجماً من الطراز الرفيع خلال البطولة.

وقال مدرب الجزائر جمال بلماضي عنه: "اخترت بونجاح لأنه يجتهد كثيراً.. ساهم في جميع أهدافنا، وأحرز أهدافاً في التصفيات.. إنه مهاجم رائع ومجتهد".

ونجح بونجاح في هز الشباك بالدقيقة الثانية بتسديدة غيرت اتجاهها، ليحسم فوز الجزائر 1-0 على السنغال، ويجلب اللقب الذي لم يعتقد كثيرون أنه ممكن قبل عدة أشهر.

حكيم زياش

لم يظهر حكيم زياش بالمستوى المنتظر منه مع منتخب بلاه المغرب خلال بطولة أمم أفريقيا، لكنه قد يكون أغلى الصفقات الأفريقية خلال الميركاتو الصيفي الحالي، نظراً للمستوى الاستثنائي الذي قدمه مع ناديه أياكس أمستردام في الموسم الماضي، الذي تأهل معه لنصف نهائي دوري أبطال أوروبا، فضلاً عن التتويج بالدوري المحلي.

وخرج المنتخب المغربي من الدور نصف النهائي للبطولة أمام السنغال، بعد أن خسر 0-1، في واحدة من أكثر المباريات جدلاً بأمم أفريقيا، إذ قدم المنتخب العربي جميع أوراقه خلال اللقاء، لكن الحظ عانده كثيراً، فضلاً عن تراجع الحكم لاحتساب ركلة جزء لـ"أسود أطلس" في الدقائق الأخيرة، بعد العودة إلى تقنية حكم الفيديو المساعد (الفار).

وواجه زياش العديد من الانتقادات خلال البطولة، بسبب الفرق الكبير في مسواه مع المنتخب عن ذلك الذي قدمه مع أياكس أمام أندية كبيرة مثل ريال مدريد الإسباني ويوفنتوس الإيطالي بدوري الأبطال الموسم الماضي.

ولكن بالرغم من ذلك تتطلع أندية كثيرة للتعاقد مع زياش، يبرز منها بايرن ميونخ الألماني وآرسنال الإنجليزي وإشبيلية الإسباني.

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 20-07-2019

مواضيع ذات صلة