إثيوبيا تعلن اعتقال 250 شخصا على خلفية الانقلاب الفاشل في أمهرة

أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 28-06-2019

أعلنت إثيوبيا، اعتقال نحو 250 شخصا، على خلفية الانقلاب الفاشل، الذي قاده جنرال في الجيش، في إقليم أمهرة، الأسبوع الماضي.

وقال التلفزيون الرسمي، إن الاعتقالات حدثت في العاصمة أديس أبابا، ومدينة بحر دار (شمال غربي البلاد).

ولم يكشف التليفزيون، المزيد من التفاصيل حول هويات المعتقلين أو متى جرت هذه الاعتقالات.

وقتل رئيس أركان الجيش الإثيوبي "سياري ميكونين"، الأحد، إثر تعرضه لإطلاق نار، من حارسه الشخصي، بالتزامن مع محاولة إنقلاب فاشلة وقعت في إقليم أمهرة، شمالي العاصمة، والذي يعد ثاني أكبر منطقة من حيث عدد السكان في البلاد.

وقتل على إثر المحاولة الفاشلة، رئيس حكومة إقليم أمهرة "أمباتشو ميكونين"، ومستشاره، متأثرين بإصابتهما.

ومنذ جاء إلى السلطة في أبريل 2018، أفرج "أبي أحمد"، عن السجناء السياسيين ورفع الحظر عن الأحزاب السياسية، وحاكم مسؤولين متهمين بارتكاب انتهاكات صارخة لحقوق الإنسان، ولكن العنف العرقي اندلع في مناطق كثيرة منها أمهرة.

ويتمتع إقليم "أمهرة" بحكم ذاتي، ويترأس حكومته أحد أحزاب الائتلاف الحاكم، وهو حزب "شعب أمهرة الديمقراطي".‎

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 28-06-2019

مواضيع ذات صلة