قطر تبحث عن تأهل تاريخي عبر الأرجنتين بـ "كوبا أمريكا"

أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 294
تاريخ الخبر: 22-06-2019

يستعد المنتخب القطري، الأحد، لدخول التاريخ عندما يلتقي نظيره الأرجنتيني على ملعب "غريميو أرينا" بمدينة بورتو أليغير البرازيلية، في مباراة هامة وحاسمه بالجولة الثالثة للمجموعة الثانية لبطولة أمريكا الجنوبية لكرة القدم (كوبا أمريكا).

وتعد هذه هي المواجهة الثانية في التاريخ بين العنابي وراقصي التانغو، بعد مباراة ودية عام 2005 انتهت بفوز أرجنتيني بثلاثة أهداف دون رد.

تدخل قطر المباراة ولديها نقطة واحدة من مباراتين وفي المركز الثالث للمجموعة، وتريد انتصارا يقربها بشدة من التأهل للدور الثاني وإن احتلت المركز الثالث ليكون التأهل بكونها ضمن أفضل منتخبين احتلالًا للمركز الثالث في المجموعات الثلاث.

ويعتمد الإسباني فيليكس سانشيز باس المدير الفني على عناصر مميزة مثل، سعد الشيب وبيدرو ميغيل وبسام الراوي وطارق سلمان وعبد الكريم حسن الحاج وحسن الهيدوس وبوعلام خورخي وعبد العزيز حاتم والمعز علي وكريم بوضياف وأحمد معين.

على الجانب الآخر، تدخل الأرجنتين المباراة في موقف لا تحسد عليه نهائيًا فهي في المركز الرابع والأخير بالمجموعة برصيد نقطة واحدة بعد تعادل وهزيمة.

ويريد ميسي ورفاقه تعديل الصورة السيئة التي ظهروا بها والفوز لاحتلال المركز الثالث على أقل تقدير لإبقاء أمل التأهل لربع النهائي خاصة وأنهم لم يقدموا كرة القدم التي اعتادت الجماهير مشاهدتها من راقصي التانغو.

ويعتمد ليونيل سكالوني المدير الفني للأرجنتين على عناصر مميزة بجانب ميسي مثل، فرانكو أرماني وميلتون كاسكو وغيرمان بيزيلا وروبرتو بيرييرا ولياندرو باريديس وجيوفاني لو سيلسو ولاوتارو مارتينيز ورودريغو دي بول وسيرغيو أغويرو وأنخيل دي ماريا وماتياس سواريز.

وفي نفس الجولة للمجموعة ذاتها، يصطدم منتخب باراغواي بمنتخب كولومبيا، في واحدة من المباريات الهامة والحاسمة في البطولة.

ويسعى منتخب باراغواي في تحقيق انتصار هام يساعده على التأهل لربع النهائي دون النظر لنتيجة مباراة الأرجنتين وقطر، فهو يحتل المركز الثاني بالمجموعة بنقطتين من تعادلين ويواجه منتخب كولومبيا الذي ضمن التأهل لصدارته المجموعة برصيد 6 نقاط من انتصارين.

ويمتلك الأرجنتيني إدورادو بريزو المدير الفني لباراغواي مجموعة مميزة من اللاعبين أبرزهم، روبيرتو فيرنانديز وجونيور ألونسو وسانتياغو أرزامينديا وريتشارد سانشيز وديرليس غونزالز وميغيل ألميرون وماتياس روخاس وفيديريكو سانتاندير وخوان إيسكوبار وسيلزو أورتيز وأوسكار روميرو.

على الجانب الآخر، تسعى كولومبيا لتحقيق فوز معنوي ثالث في البطولة يكون بمثابة الدفعة القوية نحو اللقب وسبب في استمرارية الفريق بنفس القوة والشكل المميزين خلال هذه البطولة.

ويمتلك البرتغالي كارلوس كيروش عناصر في غاية الأهمية مثل، دافيد أوسبينا وجون ميدينا وياري مينا ودافينسون سانشيز وويليام باريوس وخاميس رودريغيز ودوفان زاباتا وروغير مارتينيز ورادميل فالكاو وسانتياغو أرياس ولويس دياز. -

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 294
تاريخ الخبر: 22-06-2019

مواضيع ذات صلة