أردوغان يتحدى واشنطن بشأن منظومة أس-400 الروسية

أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 175
تاريخ الخبر: 13-06-2019

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إنه يأمل أن تتسلم أنقرة منظومة الصواريخ الروسية أس-400، التي ترى واشنطن أنها تشكل تهديدًا لطائرات أمريكية، في يوليو المقبل.

وكانت الولايات المتحدة قالت إن تركيا لا يمكنها امتلاك منظومة أس-400 وطائرات مقاتلة أمريكية من طراز أف-35 في الوقت نفسه.

لكن أردوغان قال إن تركيا ستحاسب أي شخص يستبعد بلاده من برنامج الطائرات المقاتلة أف-35 .

ووقعت تركيا، وهي عضو في الناتو، على شراء 100 طائرة من طراز أف-35، واستثمرت بشكل كبير في البرنامج الخاص بالطائرات، الذي يمنح الشركات التركية امتياز إنتاج 937 جزءا من قطع غيار الطائرة.

وأبدى أردوغان أمله في حل الخلاف مع الولايات المتحدة من خلال الدبلوماسية الهاتفية قبل لقائه مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أواخر يونيو الجاري، بحسب وكالة رويترز.

وتنتهج تركيا مؤخرا سياسة دفاعية تتسم بالاستقلالية، إذ أقامت روابط أوثق مع روسيا بعد توتر علاقاتها مع الولايات المتحدة وأوروبا.

كتب القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي باتريك شاناهان إلى وزير الدفاع التركي الأسبوع الماضي يقول إن الولايات المتحدة "شعرت بخيبة أمل" نتيجة إرسال أفراد أتراك إلى روسيا للتدرب على منظومة أس-400 الدفاعية.

وأوضحت المسؤولة في البنتاغون إلين لورد، في بيان صحفي، أن واشنطن لا ترغب في أن يتمكن الفنيون الروس من الوصول إلى نقاط الضعف في المقاتلة الأمريكية أف-35.

وأصافت "لا نريد لطائراتنا المقاتلة أف-35 أن تكون على مقربة من منظومة أس-400.

وأراد المسؤولون الأمريكيون من تركيا أن تشتري نظام صواريخ باتريوت الأمريكي بدلاً من المنظومة الروسية.

وتمتلك تركيا ثاني أكبر جيش في حلف الناتو العسكري المكون من 29 عضوا.

تعد منظومة أس-400 أحد أكثر أنظمة صواريخ أرض جو تطوراً في العالم، ويبلغ مداها 400 كيلومتر، ويمكن لها إسقاط ما يصل إلى 80 هدفًا في وقت واحد.

وتقول روسيا إنه يمكن للنظام أن يضرب أهدافًا جوية تتراوح بين طائرات بدون طيار منخفضة إلى طائرات تطير على ارتفاعات مختلفة وصواريخ بعيدة المدى.

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 175
تاريخ الخبر: 13-06-2019

مواضيع ذات صلة