الشارقة على موعد مع التتويج بدرع الدوري للمرة الأولى منذ23 عاماً

أرشيفية
أبوظبي – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 248
تاريخ الخبر: 25-05-2019

قطع الشارقة، مشوارًا طويلاً وشاقًا، وصولاً إلى التتويج بدرع الدوري للمرة الأولى منذ 23 عامًا، وللمرة الأولى منذ تطبيق الاحتراف في الكرة المحلية موسم 2008-2009.

وسيكون الشارقة على موعد مع التتويج الرسمي بدرع دوري الخليج العربي، عقب مباراته مع مستضيفه فريق الإمارات اليوم السبت، ضمن الجولة الـ26 الأخيرة من المسابقة.

وبدأ الشارقة مشواره في الدوري هذا الموسم، بفوز كبير على مستضيفه الظفرة برباعية نظيفة، لتكون المباراة انطلاقة مثالية للفريق الملقب بـ"الملك".

ولم يخلف الشارقة وعده، وتغلب على ضيفه النصر (6-3)، وهي نتيجة صادمة لجماهير النصر التي كانت تمني نفسها باعتلاء منصة تتويج الدوري.

وتوالى سقوط الكبار أمام الشارقة، ليخسر شباب الأهلي 1-2، على ملعبه بإستاد العوير، ولتكون المرة الأولى التي يحقق فيها الفريق، 3 انتصارات متتالية في عصر الاحتراف، بل ويسجل 12 هدفاً في أول 3 مباريات.

وحقق الشارقة، فوزاً مهما على ضيفه الفجيرة بثلاثية نظيفة، ليتشارك القمة مع العين، وتمكن بعدها من العودة بتعادل مهم من أمام الجزيرة 1-1، ولكنه ما لبث أن تعادل مجدداً، وبالنتيجة نفسها أمام ضيفه عجمان.

واستعاد الشارقة، نغمة الانتصارات، بالفوز على ضيفه بني ياس 2-1، ثم فاز بالنتيجة نفسها على مستضيفه العين، حامل اللقب، قبل التعادل 2-2 مع اتحاد كلباء في الجولة التاسعة.

وأنهى الشارقة، عقدة عدم الفوز على ستاد نادي الفجيرة، بفوزه على مستضيفه دبا الفجيرة 3-2، ولكنه عاد للتعادل 1-1 مع الوصل، ليتراجع الشارقة إلى المركز الثالث.

وفي الجولتين الأخيرتين، فاز الشارقة على مضيفه الوحدة 3-2، وكان هذا الفوز الأول على الوحدة بملعبه في عصر الاحتراف، واختتم الدور الأول، بالفوز على ضيفه فريق الإمارات برباعية نظيفة، ليتوج بطلاً للشتاء.

وفي الدور الثاني للدوري، تراجعت نتائج الشارقة كثيراً، بسبب الضغوط على لاعبيه، واستفادة الأندية المنافسة، وفي مقدمتها شباب الأهلي، من فترة التوقف الطويلة، بسبب استضافة الإمارات لكأس آسيا، في تحسين جاهزيتها.

وحقق الشارقة، الفوز 2-1 على الظفرة، وعلى النصر بهدف دون مقابل، وكرر فوزه على شباب الأهلي، ولكن بهدفين دون مقابل، ليكون لهذين الفوزين، الدور النفسي الكبير في ثقة لاعبي الشارقة، لأن الدوري الإماراتي، يحسم بفارق المواجهات المباشرة، وليس بالأهداف.

وتواصلت انتصارات الشارقة، وكانت هذه المرة على الفجيرة بهدف دون مقابل، ثم على الجزيرة 3-2، ولكنه فشل مجدداً في تحقيق الفوز على عجمان، وانتهت مباراة الفريقين بالتعادل السلبي، قبل الفوز 2-0 على بني ياس، والذي تلقى خسارته الأولى على ملعبه في الموسم الحالي.

تعثر الشارقة بالتعادل 2-2 مع العين، ولكنه اقترب كثيراً من تحقيق حلمه بدرع الدوري، مع خسارة شباب الأهلي من الوحدة، ليستمر الفارق 10 نقاط للشارقة.

وفي الوقت الذي كان يحتاج فيه الشارقة إلى نقاط الفوز لحسم لقب الدوري مبكراً، تعثر بالتعادل السلبي مع مستضيفه اتحاد كلباء، ثم 2-2 مع دبا الفجيرة.

وتلقى خسارته الأولى في الدوري، وكانت على يد الوصل 2-3، وبات يحتاج إلى 3 نقاط للتتويج بطلاً للدوري، مع تقلص الفارق بينه وبين شباب الأهلي إلى 3 نقاط فقط.

وبالفعل نجح الشارقة في الفوز على ضيفه الوحدة 3-2، في الجولة 25 قبل الأخيرة، ليعلن رسمياً بطلاً لدوري الخليج العربي، وتتبقى له مقابلة فريق الإمارات اليوم السبت، والتي يتوج خلالها رسمياً بدرع دوري الخليج العربي.

أبوظبي – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 248
تاريخ الخبر: 25-05-2019

مواضيع ذات صلة