المخلوع مبارك: أرسلت قوات مصرية لحماية آبار النفط في الإمارات بطلب من "زايد"

الشيخ زايد وخلفة الشيخ خليفة يتحدث مع مبارك بحضور ملك الأردن- أرشيف
وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 486
تاريخ الخبر: 20-05-2019

كشفت صحيفة "الأنباء" الكويتية، مقتطفات جديدة من حوارها مع الرئيس المصري الأسبق، حسني مبارك، عشية نشره اليوم.

وقال مبارك في حواره مع الإعلامية فجر السعيد: "الكويت وشعبها لهم معزة خاصة عندي، وعلاقات الأخوة ممتدة مع كثيرين من أهلها، وأنا على تواصل مع الشيخ صباح، والكويت اليوم لها دور فعال ومتوازن في العالم العربي والخليج".

وأضاف مبارك: "أبلغت بغزو الكويت فجر 2 أغسطس، وكانت صدمة، وكان عندي وقتها رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وعاد إلى أبوظبي بطائرة الرئاسة المصرية خوفا من ضرب الرئيس العراقي صدام حسين لطائرته".

كما صرح حسني مبارك أنه بعد موافقة مجلس الشعب، أرسلت قوات مصرية للسعودية ضمن قوات التحالف لتحرير الكويت، كما أرسلت لواء صاعقة للشيخ زايد لحماية آبار البترول بناءا على طلبه، على حد تعبيره.

ولم يعلق أي مصدر إماراتي رسمي على هذه التصريحات، ولكن ترتبط أبوظبي مع النظام العسكري والأمني المصري بعلاقات وطيدة منذ تأسيسها وسمحت لنفسها باستيراد النظريات الأمنية المتوحشة التي تعمل عليها أجهزة الأمن المصرية، وكذلك استيراد تجربة "الكذب" والتضليل والتضخيم التي يتبعها النظام المصري إعلاميا.
وكانت كشفت مصادر أن أبوظبي مارست ضغوطا على المجلس العسكري إثر خلع مبارك في ثورة 25 يناير 2011، قبل أن تعود وتتفق مع المجلس العسكري لتدبير انقلاب دموي ضد الرئيس المنتخب محمد مرسي.

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 486
تاريخ الخبر: 20-05-2019

مواضيع ذات صلة