ارتفاع ضحايا العبارة في العراق إلى 85 قتيلاً وإنقاذ 55 آخرين

لحظة غرق العبارة في نهر دجلة بالموصل
وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 163
تاريخ الخبر: 22-03-2019

أعلن رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، وصول عدد ضحايا حادثة غرق العبارة في نهر دجلة بمدينة الموصل مركز محافظة نينوى (شمال) إلى 85 قتيلاً وإنقاذ 55 آخرين.

ونقل التلفزيون الرسمي العراقي عن عبد المهدي خلال تجواله في الموصل، قوله إن "عدد ضحايا حادثة غرق العبارة وصل إلى 85 مواطنًا، فيما تم إنقاذ 55 آخرين".

وأضاف عبد المهدي: "جئت لمتابعة حادث العبارة.. نحن هنا بعد ساعات قليلة من وقع الحادث لمتابعة سير التحقيقات".

وقام رئيس مجلس الوزراء بزيارة المصابين والناجين من حادثة العبارة في مستشفى السلام بمدينة الموصل.

فيما نقل بيان لمكتب رئاسة الوزراء، عن عبد المهدي قوله: "العدالة يجب أن تأخذ مجراها وأن يتم التوصل إلى نتائج التحقيق عبر اللجنة المشكّلة لهذا الغرض والتعرف على أسباب غرق العبّارة والمقصرين لينالوا جزاءهم وفق القانون".

وأعلن مجلس القضاء الأعلى في العراق (أعلى سلطة قضائية)، في بيان بوقت سابق الخميس، توقيف 9 عمال، على خلفية غرق عبّارة في نهر دجلة بالموصل.

وكان رئيس مجلس القضاء الأعلى، القاضي فائق زيدان، أوعز إلى المحاكم المختصة باتخاذ الإجراءات القانونية بحق المتسببين في غرق العبّارة.

كما أعلن عبد المهدي، في بيان سابق، الحداد العام على ضحايا العبارة، وأمر بفتح تحقيق فوري في الحادث لتحديد المسؤولين عنه، ورفع نتائجه إلى الحكومة في غضون 24 ساعة.

ولم تتحدد بعد الأسباب الدقيقة لغرق العبارة، غير أن مصدرا بالشرطة النهرية، قال في تصريح سابق لوكالة الأناضول، إن العبارة كانت تحمل أكثر من 170 شخصا بغرض التنزه، وهو فوق طاقتها، ما تسبب بجنوحها وغرقها‎. -

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 163
تاريخ الخبر: 22-03-2019

مواضيع ذات صلة