أمين الجامعة العربية يبحث مع السويدي سبل التعاون!

متابعات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 21-12-2018

استقبل جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، في مقر المركز بأبوظبي، أحمد أبو الغيط، أمين عام جامعة الدول العربية، وتبادل الجانبان وجهات النظر حول تطورات الأوضاع على الساحة العربية، واستعرضا المستجدات التي تتعلق بمختلف القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية، التي تشهدها الدول العربية، كما تناولا الدور الذي تقوم به دولة الإمارات  في دعم جامعة الدول العربية، وفي دعم القضايا العربية عموماً، على حد ما قالت وكالة أنباء الإمارات الرسمية.

 وناقش الجانبان أيضاً سبل التعاون بين مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية وجامعة الدول العربية، وكيفية تطويرها.

 وأبدى  السويدي استعداد المركز التام، للتعاون مع جامعة الدول العربية في مختلف المجالات، فيما أشاد أحمد أبو الغيط بما أسماه "دور" مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية في إثراء الحياة الفكرية والثقافية  في دولة الإمارات.

و يقول مراقبون إن زيارة أبو الغيط الذي يعتبر أحد وجوه نظام مبارك البائد لمركز الإمارات ولقائه بالسويدي الذي لا يحمل منصبا سياسا في الدولة، يشكل بداية تدخل من جانب أبوظبي في عمل الجامعة العربية وفرض أجندتها على الشعوب والدول العربية من خلال الولوج إلى الجامعة العربية، مستغلة قدرتها المالية الهائلة لتنفيذ الأجندة الإقليمية التي لم يعد يخفيها مسؤولون كبار في الدولة بزعم "نشر رسالة التسامح"، تارة و"محاربة الفكر المتطرف" تارة أخرى، إذ تعتبر أبوظبي والنظام العربي الرسمي الذي تتشكل منه الجامعة أن موقعا إخباريا يقدم معلومات وتحليلات موازية إنما هو "تطرف وإرهاب".

ومراقبون آخرون زعموا أن لقاء السويدي وأبو الغيط يستهدف المس بالقضية الفلسطينية وإضعاف موقف الجامعة رغم "هزاله" على حد تعبيرهم، بصورة أكبر.

ويقوم السويدي بدور تحريضي ضد الإسلام والعقيدة الإسلامية وانتقد النبي محمد صلى الله عليه وسلم والخلفاء الراشدين في كتابه "السراب"، وكل ذلك من أجل شيطنة الإسلاميين إرضاء لشخصيات في الدولة والخليج ومصر، على ما يقول ناشطون.

بحث التعاون بين «الإمارات للدراسات» وجامعة الدول العربية - البيان

متابعات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 21-12-2018

مواضيع ذات صلة