إسرائيل تعترف.. المقاومة دمرت العمود الفقري لسلاح المشاة

غزة – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 30-11--0001

كشف المحلل العسكري الإسرائيلي رون بن يشاي، لصحيفة «يديعوت احرنوت» العبرية، أن جيش الاحتلال خسر منذ بداية العملية البرية داخل قطاع غزة عدداً من خيرة الضباط من ذوي الرتب العالية المتمرسين بشتى أنواع العمل العسكري الميداني، ومنهم قادة كتائب.

وقال المحلل العسكري «هؤلاء الضابط هم العمود الفقري لسلاح المشاة» بالجيش الإسرائيلي.

وتواصل فصائل المقاومة، وفي مقدمتها «كتائب القسام» الجناح المسلح لـ«حماس» و«سرايا القدس» الجناح المسلح لـ «الجهاد الإسلامي»، في التصدي للقوات الإسرائيلية البرية، كما أنها تواصل قصف المدن الإسرائيلية بمئات الصواريخ. 

يأتي هذا الاعتراف الإسرائيلي قبل ساعات من تهديد  وزير الحرب الإسرائيلي "موشيه يعالون"، بتوسيع العدوان على قطاع غزة وإدخال المزيد من قوات الجيش إلى القطاع.

ونقلت صحيفة معاريف عن يعالون قوله، "إننا نعدّ المراحل المقبلة للقتال في ختام معالجة أمر الأنفاق، وعليكم أن تكونوا جاهزين لتنفيذ أية مهمة"، مضيفاً "إنه ينبغي الاستمرار في الاستعداد لخطوات أشد داخل غزة، ويتعين على الوحدات الموجودة في حالة انتظار أن تستعد للدخول إلى هناك" على حد زعمه.

غزة – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 30-11--0001

مواضيع ذات صلة