السعودية تمنع "محمد العريفي" من الخطابة

محمد العريفي - أرشيفية
متابعات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 155
تاريخ الخبر: 13-09-2018

أفادت مصادر إخبارية، أن وزير الشؤون الإسلامية في السعودية، عبد اللطيف آل الشيخ، أصدر قراراً بمنع الداعية المعروف، الشيخ محمد العريفي، من الخطابة بمسجد البواردي في مدينة الرياض بشكل نهائي. 

وقال مصدر اشترط عدم ذكر اسمه لموقع "إرم نيوز" المقرب من دوائر الحكم في أبوظبي، الأربعاء: "إن قرار إيقاف العريفي عن الخطابة في المسجد الواقع في حي العزيزية تأكّد من قبل وزارة الشؤون الإسلامية، وإن خطيباً جديداً سيلقي الخطبة مكانه يوم غداً الجمعة". 

وغاب العريفي عن خطبة الأسبوع الماضي في الجامع الذي يخطب فيه منذ أكثر من 10 سنوات، قبل أن يتّضح أنه موقوف عن الخطابة نهائياً في الجامع.

 وجاء تأكيد منع العريفي من الخطابة بالتزامن مع تكهّنات واسعة وأنباء غير رسمية، انتشرت في الأيام الماضية، عن منعه من الخطابة في كل مساجد السعودية، وإيقاف نشاطاته الدعوية في البلاد. 

 ويأتي إيقاف العريفي عن الخطابة بالتزامن مع بدء محاكمة دعاة سعوديين بارزين، بينهم سلمان العودة وعوض القرني، والمطالبة بإعدامهم بعد عام على توقيفهم في اتهامات بالقضية المعروفة باسم "الخلية الاستخبارية"، التي يُتّهم أفرادها بممارسة أعمال تهدّد أمن المملكة.

متابعات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 155
تاريخ الخبر: 13-09-2018

مواضيع ذات صلة