الإمارات تترأس "البرنامج الإقليمي" في إدارة الحركة الجوية

أبوظبي – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 30-11--0001

انتخب المشاركون في الاجتماع الأول لمجلس البرنامج الإقليمي في الشرق الأوسط لتحسين إدارة الحركة الجوية بالإجماع أحمد إبراهيم الجلاف المدير العام المساعد لخدمات الملاحة الجوية بالهيئة العامة للطيران المدني رئيسا، وجرى الاجتماع في مقر المكتب الإقليمي للمنظمة الدولية للطيران المدني بالقاهرة.

جاء هذا الانتخاب تقديرا لمبادرة دولة الإمارات والجلاف شخصيا للمبادرة بإنشاء البرنامج الإقليمي الهادف إلى تحسين مستوى عمليات الحركة الجوية في الشرق الأوسط.

وأشاد سيف محمد السويدي مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني، في بيان أمس، بدور دولة الإمارات القيادي ليس فقط الإقليمي بل العالمي في صناعة الطيران، منوها إلى دور دولة الإمارات في قطاع الملاحة الجوية، حيث أصبحت مقصد ووجهة العديد من مقدمي الخدمات العالميين للتعاون وتبادل الخبرات والعمل على مشاريع مشتركة

وأشار إلى أن حاجة دولة الإمارات الملحة لتحسين الحركة الجوية يتطلب الأخذ بالدور القيادي في المنطقة، نظرا لاختلاف الأولويات من دولة إلى أخرى في حين أن صناعة الطيران في الدولة تعتبر من أهم ٌواعد الاقتصاد الوطني، مشددا على أهمية إنشاء البرنامج الإقليمي برئاسة أحمد الجلاف لدوره الرئيسي في مبادرات تحسين الحركة الجوية على المستويين الوطني والإقليمي.

يذكر أن الهيئة بادرت بطرح البرنامج الإقليمي في الشرق الأوسط لتحسين إدارة الحركة الجوية والذي لاقى قبولاً كبيراً من المنظمة الدولية للطيران «إيكاو» ومدراء الطيران المدني للدول الأعضاء، ومن الاتحاد الدولي للنقل الجوي والعديد من المنظمات الإقليمية والدولية.

وتطالب دولة الإمارات بتطبيق عاجل للبرنامج الذي من المتوقع أن يشمل على عدة مشاريع متجانسة تهدف إلى تخفيف القيود والاختناقات وزيادة سلامة وكفاءة الحركة الجوية في الإقليم، ومن ضمن هذه البرامج تحسين شبكة المسارات الجوية الإقليمية، تطبيق مشاريع مشتركة لربط البيانات والأنظمة، تحسين النظم والإجراءات والتدريب ورفع مستوى الأداء الوظيفي على المستوى الإداري والعملياتي.


أبوظبي – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 30-11--0001

مواضيع ذات صلة