خطة للتدرج الوظيفي وترقيات المعلمين بالدولة حتى 2021

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 113
تاريخ الخبر: 19-06-2017


كشفت وزارة التربية والتعليم عن بدء تطبيق مشروع خطة للتدرج الوظيفي ونظام ترقيات المعلمين بالدولة، ضمن خطتها الاستراتيجية التي أطلقتها العام الجاري حتى 2021، موضحة أن هذا المشروع يتم تطبيقه حالياً على عيّنة من المدارس في أبوظبي.

ولفتت إلى وجود خمسة عناصر تساند مدير المدرسة في عملية تقييم أداء المعلمين فنياً، هي «موجهو الدعم الفني لتخصصات المواد الأساسية، والمعلم الأول، ونتائج الاختبارات التحصيلية، ورأي أولياء الأمور، ورأي الطلبة».

وطورت الوزارة نظام (360 درجة للكادر التعليمي) الذي يهدف إلى خمسة أهداف رئيسة هي: «الاستثمار الأمثل للموارد البشرية وتحسين إنتاجيتهم، والمساهمة في تحسين المخرجات التعليمية، والتطوير والتنمية المهنية من خلال البرامج التخصصية، وتعزيز ثقافة الأعمال التطوعية لخدمة المجتمع، ودعم وإبراز المبادرات الابتكارية بهدف الارتقاء بالعمل»، موضحين أن الوزارة اتفقت مع الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية على إعداد مشروع ربط نظام تقييم الأداء بالمكافآت.

وفيما يتعلق بعدم ربط تقييم أداء المعلم بالكادر المالي، أشارت الوزارة إلى أنه إذا قام المعلم بتدريس جميع الحصص الدراسية المقررة، وأدى كل المهام الوظيفية يأخذ درجة (2/‏‏2) ويستحق تقييم (ملبٍ للتوقعات)، أما إّذا قدّم المعلم ساعات تطوعية أخرى فيزيد درجة (3/‏‏2) ويستحق تقييم (يفوق التوقعات).

وأكدت الوزارة، أنه تم وضع بند لـ«التطوع» ضمن تقييم أداء المعلم، لأنه لابد أن يكون المعلم قدوة أمام الطلبة، ولرفع مكانته أمامهم حول قيامه بالأعمال التطوعية، ولغرس القيم والأخلاق التربوية والدينية لديهم، موضحة أن من الأمثلة على الأعمال التطوعية التي يقوم بها المعلم (تقديم دروس إضافية للطلبة، والمشاركة في تقديم أعمال خيرية، ورعاية الطلبة أصحاب الهمم).

وانتهت الوزارة إلى وجود مشروع للتدرج الوظيفي ونظام الترقيات للمعلمين، وهو يدخل ضمن الخطة الاستراتيجية للوزارة (2017 – 2021)، يتم تطبيقه حالياً على عيّنة من مدارس أبوظبي.


وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 113
تاريخ الخبر: 19-06-2017

مواضيع ذات صلة