ترامب يلغي زيارته لبريطانيا ويرفض افتتاح سفارة بلاده

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 137
تاريخ الخبر: 12-01-2018


ألغى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، زيارة إلى بريطانيا كانت مقررة مطلع العام الجاري، قائلاً: "أشعر بخيبة أمل لأن إدارة الرئيس السابق باراك أوباما باعت السفارة الأمريكية في لندن مقابل مبلغ زهيد".


وكتب ترامب على حسابه في "تويتر" في وقت متأخر، الخميس: "ألغيت الرحلة إلى لندن لأنني لست معجباً كثيراً بإدارة أوباما التي باعت مبنى السفارة في لندن ببضع بنسات ... فقط لبناء واحدة جديدة مقابل 1.2 مليار دولار في الضواحي، إنها صفقة سيئة جداً، هل تريدونني أن أقص الشريط؟ لا .. لن أفعل!".


وكان من المتوقع أن يزور ترامب بريطانيا في أواخر فبراير المقبل لحضور مراسم افتتاح السفارة الجديدة في لندن.


وتحدثت وسائل الإعلام مراراً عن إمكانية إلغاء الزيارة، إلا أنها عزت السبب إلى خلافات مع رئيسة وزراء بريطانيا، تيريزا ماي؛ بسبب إعادة ترامب نشر تغريدة لليمين البريطاني المتطرف قبل نحو شهرين على حسابه في "تويتر".


وتسلم ترامب دعوة الملكة إليزابيث الثانية لزيارة بريطانيا، التي قدمتها ماي خلال زيارتها واشنطن في أوائل عام 2017.


وبعد ذلك وقع نحو مليوني بريطاني عريضة تطالب بإلغاء زيارة الدولة التي كان الرئيس الأمريكي يعتزم القيام بها؛ وذلك للتعبير عن سخطهم على حظر الهجرة الذي فرضه ترامب على مواطني 7 دول إسلامية.



وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 137
تاريخ الخبر: 12-01-2018

مواضيع ذات صلة