نجل الشيخ عبد الله آل ثاني يشن هجوما على أبوظبي بعد وصول والده للكويت

وكالات
وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 369
تاريخ الخبر: 17-01-2018


شن نجل الشيخ عبد الله بن علي آل ثاني هجوما على أبوظبي، بعد ساعات من وصول والده إلى الكويت، عقب نشر فيديو يؤكد احتجازه من قبل السلطات الإماراتية.

علي بن عبد الله بن علي، قال في تغريدة عبر "تويتر": "خرج والدي من أبو ظبي، دار الخنا والمكر والغدر، وذهب إلى وطن النهار في ضيافة أمير الإنسانية، الشيخ صباح، الله يطول في عمره، شكرا أمير الكويت، شكرا شعب الكويت، والشكر لا يكفي دائما، ومواقفكم الطيبة تضرب بها الأمثال".

ونشر علي بن عبدالله عدة تغريدات، بعد تأكد احتجاز والده من قبل سلطات أبو ظبي، محملا محمد بن زايد مسؤولية سلامة والده.

وقال في تغريدة قبل يومين: "بالنسبة لموضوع الوالد، فهو أصبح واضحا للجميع، ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد باتت الحلول لديه معدومة، هو ومن عاونه على الشر، وأحمله مسؤولية سلامة والدي، وستبقى قطر بعيدة عن شواربكم، وبالتواريخ عبرة وموعظة، وخنور ليست ببعيدة عنكم"، في إشارة إلى المعركة التي هزمت فيها قوات إماراتية على يد مقاتلين من آل ثاني في أواخر القرن التاسع عشر.

وكانت قناة "الجزيرة" ذكرت أن "عبد الله بن علي آل ثاني في وضع صحي غير مستقر، ونقل بسيارة إسعاف إلى المستشفى العسكري بعد وصوله الكويت".


وكان الشيخ عبد الله قد نشر في الـ14 من يناير الجاري شريط فيديو تداوله الإعلام القطري قال فيه: "أنا متواجد في أبو ظبي في ضيافة الشيخ محمد لكنني ليست في وضع الضيافة وإنما في وضع حجز".

وأشار إلى أن السلطات المحلية أمرته بألا يخرج من مكانه، وأضاف: "إذا حدث لي شيء فأهل قطر بريئون منه".

ونفت السلطات الإماراتية احتجاز آل ثاني، محملة السلطات القطرية المسؤولية عن نشر "ادعاءات غير صحيحة" حول الموضوع.



وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 369
تاريخ الخبر: 17-01-2018

مواضيع ذات صلة